منتدى الجزيره العربى

منتدى عام


    الاستعداد للفوضى والمحن القادمة 2015 - 2022 - الجزء الثالث : الاعداد المادي

    شاطر

    القحطانـي

    Posts : 15
    Join date : 17/01/2015

    الاستعداد للفوضى والمحن القادمة 2015 - 2022 - الجزء الثالث : الاعداد المادي

    مُساهمة من طرف القحطانـي في الأربعاء يناير 21, 2015 9:00 pm

    ملاحظة : ارجو وضع اية استفسارات في الموضوع الرئيسي الاستعداد للفوضى والمحن القادمة 2015 - 2022



    مقدمة :
    ------
    ارجو من الاخ ولد الشقران ومن الاخ dr-hany0 المساهمة بما لديهم من معلومات

    وارجو من الجميع المشاركة بما لديهم من المعلومات والتجارب والخطط

    وفقنا الله لما فيه الخير والنجاة

    dr.hany0
    زائر

    رد

    مُساهمة من طرف dr.hany0 في السبت يناير 24, 2015 11:58 pm

    ----------------------------------------------


    الرجاء عدم السؤال الشخصى ما بين الاعضاء للمصلحه العامه للجميع

    وشكرا

    الاداره

    القحطانـي

    Posts : 15
    Join date : 17/01/2015

    المشاركة الثالثة

    مُساهمة من طرف القحطانـي في الأحد فبراير 01, 2015 7:52 pm

    الإسلام والنظام النقدي العالمي

    https://www.youtube.com/watch?v=HHlrTBvRUtM

    القحـطاني

    Posts : 117
    Join date : 25/12/2014

    رد: الاستعداد للفوضى والمحن القادمة 2015 - 2022 - الجزء الثالث : الاعداد المادي

    مُساهمة من طرف القحـطاني في الثلاثاء فبراير 17, 2015 8:39 pm


    القحـطاني

    Posts : 117
    Join date : 25/12/2014

    رد: الاستعداد للفوضى والمحن القادمة 2015 - 2022 - الجزء الثالث : الاعداد المادي

    مُساهمة من طرف القحـطاني في الثلاثاء مارس 17, 2015 8:35 pm

    15 04 2011, 07:21 AM
    التاريخ لابد من قراءته حتى نفهم ما بنا من ذل ووهن

    سوف اطرح 3 مواضيع باختصار
    -اليهود والبنوك الخاصه
    - امريكا والبنك الفدرالى
    - اموال الامه وثرواتها ما بين حاكم عميل مرتد واسياده اليهود

    العالم قبل 1913 لم يكن يعرف العملات الورقيه كما نراها الان ... نعم كانت هناك محاولات تعود الى

    الحضاره الصينيه وبعض الحضارات الغربيه لاستخدام الورق النقدى وعلى الرغم من محدودية التعامل

    الورقى ما بين التجار والدوله الا انه كان دائما مصيرها الفشل السريع ..... وكما نعلم ان الذهب والفضه

    العمله المتداوله عالميا ما بين الافراد منذ الاف السنين .... في عام 1670 استخدمت بريطانيا عملات ورقيه

    داخليا وكانت محدوده ما بين الدوله والبنوك والتجار وكانت دائما تنتهى باختلاسات وسرقات ومن ثم

    افلاس البنوك وذهاب اموال المستثمرين ولذلك لم يثق الناس بتلك االتعاملات ..... اليهود جاءتهم فكرة

    انشاء بنوك خاصه وكان اثراهم اليهودى الحاخام Rothcild وتوحد اليهود تحت سلطته .....كان يهدف

    اليهود من تلك البنوك امرين!!! .... الاول - دفع التجار واللاثرياء وضع الذهب والفضه فى صناديق خاصه

    فى بنوكهم واستثمارها لهم وكان البنك يعطى صك اوسند خاص لكمية الذهب المستودع وقيمته ...... الزبون

    او المستودع لماله بهذه الورقه يستطيع سحب الذهب او حتى بيعه اما الهدف الثانى - ان اليهود هم اليهود

    بداو باعلان انهم يملكون كميات ضخمه من الذهب ورفعوا قيمة استثماراتهم اكثر بكثير مما هو موجود داخل

    بنوكهم (كما نرى الان فى سوق الاسهم والشركات الوهميه) الهدف من ذلك جعل الناس تثق بهم وتودع

    الذهب فى بنوكهم واخذ ورق او صكوك ولكن اليهود هنا كانوا ايضا ينظرون لامر ابعد من ذلك الا وهو

    اشعال الحروب فى اوروبا لان مكاسب الحرب اكبر بكثير من استثمارات الماليه.... فالحرب كما نرى فى

    امريكا وحروبها تستفيد منها مصانع الحروب والشركات التى تقوم عليها كالغذاء والادويه وغيرعا لذلك

    تجد تلك الشركات دائما يملكها الاثرياء ويتبادلونها بينهم وكذلك بتم من خلال الحروب احتلال مصادر

    الطاقه وثروات الشعوب بدلا من شرائها وايجاد عماله رخيصه فاحتلال الارض واقامة حكومه عميله لنهب

    خيرات البشر كانت ومازالت لعبتهم المفضله الى ان ان ياتى اليوم الذى يظهرون وهم الان يعملون على

    ذلك!!! .... ومن خبث اليهود ولعلمهم مدى كره الناس لهم كانوا وما زالوا بجعلون اذناب او عملاء لهم وهم

    النصارى فى الواجهه ولم يحدث ان اتفق النصارى واليهود من قبل فكان اليهود دائما مضطهدون فى

    اوروبا الى ان اتفقوا قبل 200 سنه وهذا الحدث العجيب من كان وراؤه?? نتحدث فى ذلك الامر فى

    موضوع خاص ان شاء الله واليهود لعبتهم المفضله كا ذكرنا سابقا اشعال الحروب بين الناس حتى ينشغل

    الناس عن خبثهم لذلك حتى فى تاريخ العرب كما نعلم قبل هجرة الرسول عليه الصلاة والسلام للمدينه كانوا

    ياججون الحرب بين الاوس والخزرج .....وهجرة الرسول عليه الصلاة والسلام للمدينه وماخاة الاوس

    والخزرج اصاب اليهود فى مقتل حيث ان رزقهم كان قائما على اشعال الفتن وبيع السلاح وهذا ما فعلوه فى

    اوروبا فاقاموا الفتن بين فرنسا وبريطانيا وكانوا يلعبون على الطرفبن فامدوهم بالمال مقابل نسب ربويه

    ضخمه وكذلك فعلت بالمانيا والنمسا وهولندا وغيرها فكان اليهود يدفعون الاوروبيين للقتال ما بينهم حتى

    انهم يساعدون الطرفين بشكل سرى بالمال مقابل ربا فاحش انهك الخزانه الماليه لكلا الطرفين المتحاربين

    وكان اليهود هم من يقرر لمن الغلبه او حتى التعادل فى هذه الحروب حتى انهكوا اوروبا بالحروب وكرههم

    الجميع وسرق اليهود اموال الذهب التى فى بنوكهم واصبحوا مضطهدين وابحر كثير من الحاخامات الى

    امريكا بعد ان اصبحوا مضطهدين .....وفى عام 1850 ابحر الكثير من البهود خاصة اصحاب الثروه الى

    امريكا ليكملوا اجرامهم وكانت مدينة نيويورك عاصمتهم وهى مدينة الحاخامت ......... الشاهد هنا ان

    اليهود ارادوا نقل اجرامهم ليكون عالمى وليس فقط على مستوى دول فكانت امريكا عن طريقها مخططهم

    لاستعمار العالم اقتصاديا فكما يعلم العاقلون عندما تملك اقتصاد البلد تكون ملكت البلد ومقدراتها وحقيقة

    تجربتهم فى اوروبا فتحت لهم افاق جديده واجرام جديد هدفه استعباد الناس وسرقة ثرواتهم ...... الشاهد

    هنا فى الحرب الاهليه الامريكيه فى عهد الرئيس الامريكى ابراهيم لينكولن حاولت بعض البنوك اليهوديه

    تكرار ما حدث فى اوروبا بتقديم المال لمساعدة لينكولن فى حربه ضد الشمال مقابل نسبه ربويه كبيره ...

    ابراهيم لينكولن رفض وقام بطبع ورق نقدى بدون ربا وبدون سند من الذهب او الفضه الهدف منه دفع

    رواتب الجنود فقط وسماه السند الاخضر حتى انه رفض محاولات كثيره لاتشاء بنك مركزى امريكى لعلمه

    خطر اليهود ودورهم فى المعروف فى امتلاكهم المال واقامة الحروب طبعا كما ترون كانت سببا فى مقتل

    لينكولن لانه رفض التعامل مع البنوك التى يملكها اليهود ومدراؤها انجليز ... ابراهبم لينكولن وهو من

    فضحهم له رساله يخاطب فيها الشعب الامربكى ويبين الخطر اليهودى وتوسع سيطرتهم فى امريكا وتحذيره

    للخطر الذى يدمر امريكا اذا ترك لهم التصرف كما يشاؤون فى شؤون امريكا وذكرهم بما فعلوه فى اوروبا

    حتى انه ذكر في خطابه ما فعلوه فى الاندلس وكانوا سببا فى دمار الاندلس .... هناك روايات سمعتها قديما

    حيث ان ابراهيم لينكولن كان اجداده فى الاندلس وان اسرته كانت تتناقل ما بينها خطر لليهود وان امه

    مغربيه الان وجدت ما يثبت ذلك وسوف اترك وصله بالانجليزى لمن يعرف القراءه بالانجليزى ....... طبعا

    اليهود قتلوه حتى ان مساعده الذى ترشح بعد مقتل لينكولن لم يكمل 6 اشهر وقتلوه ايضا بعد ان رفض

    ايضا محاولاتهم والرئيس الذى جاء بعده من خوفه على حياته قبل بفكرة بنك مركزى خاص هذا كله كان ما

    بين عام 1850-1913 ....... اليهود لم يرتاحوا حتى جاءت الفرصه السانحه لهم واجتمع13 ثرى منهم مع

    عملائهم النصارى فى جزيره تسمى jekyll iskand واتفقوا ان ينشاوا البنك الفدرالى سرا و واجتمعوا

    فى تلك الجزيره وقرروا انه فى ليلة عيد النصارى او الكرسماس وكان اغلب من فى الكونجرس ذهبوا

    ليحتفلوا بعيدهم ولم يغلق الكونجريس ابوابه لانها ليلة العيد وليست عطله قام مجموعه صغيره بالاجتماع

    داخل الكونجرس والمقاعد اغلبها فارغه بالتصويت على انشاء البنك الفدرالى فى ليلة 24/12/1913

    وكانت كراسى اغلب الاعضاء فارغه وبهذه الخدعه صوت الجميع وهم قله على انشاء البنك المركزى

    الفدرالى Fedral reserve وهو بنك خاص ليس للدوله شان به .


    نكمل لاحقا


    20 04 2011, 06:40 AM
    قصة اموال المسلمين ما بين حاكم عميل مرتد واسياده اليهود

    لابد من ذكر اين تضع الحكومات المرتده الاموال وثروات العرب والمسلمين ومن يتحكم بها!!!! ....... قبل

    عام 1970 كانت امريكا تربط قيمة دولارها بالذهب فعندما يطبعوا دولار ورقى لابد ان يضعوا مقابله

    ذهب ....وكانت طابعة الدولار الورقى بيد امريكا وحدها باتفاق جميع الدول وبعد ان فرضوا على كل دوله

    بنك سموه البنك المركزى لذلك تجد فى دولتك بنك مركزى تابع للبنك الفدرالى الامريكى.... فهذا البنك

    الامريكى الفدرالى خاص لمستثمرين غالبهم بهود وليست لاى دوله فى العالم حق فى مساءلة هذا البنك او

    رفض قراراته وللعلم كل رؤساء البنك الفدرالى وموظفيه غالبهم يهود او صهاينه مثل Greenspan,

    Volcker, ben Bernanke ....وكان الاتفاق ببن الدول من خلال بنوكهم المركزيه انه فى حالة طباعة

    الدولار لابد من وضع ذهب مقابل له فكان في عام 1933 الذهب يسوى 20$ لللاونصه مقابل الدولار وفى

    عام 1934 صار الذهب يسوى 35$ مقابل الدولار كما نرى هنا امريكا حدث لها كساد فطبعت ورق لكى

    تحافظ على اقتصادها على حساب الدول الاخرى ... لاحظ هنا فى ذلك الوقت العرب بعدهم لم يدخلوا فى

    اللعبه الامريكيه لانهم قبل الحرب العالميه الثانيه 1945 لم يحدث لهم كما يسميه الغرب استقلال ووكان

    اغلبهم تحت الوصايه البريطانيه او الفرنسيه وغيرها فكان للعرب خطه بعد الحرب العالميه الثانيه..... اذا

    ما نتكلم به الان هو غالبه حادث فى الغرب قبل ان ينتقل للعالم كله بعد عمليات الاستقلال الجماعيه للدول

    حسب خطة الغرب بعد الحرب العالميه الثانيه.... ولذلك كانت دولة اليهود فى 1948 وبداية استقلال كثير

    من الدول بهدف تقسيم العالم لدويلات وبداية مرحلة عملية سرقة الثروات تحت حكام عملاء لهم عينوا بعد

    الاتفاق معهم ... نكمل هنا موضوعنا وكان الاتفاق ان البنك المركزى لاى دوله تستطيع تحويل عملتها

    للدولار اولا ثم شراء الذهب بالدولار الامريكى فقط ...مثال الدوله ممثله ببنكها المركزي جنيه مصرى يحول

    الى دولار اولا ثم تشترى الذهب بالدولار الامريكى ... طبعا انظر الى خسارة التحويل.... اما الافراد لا

    يستطيعون مثلا الذهاب للبنك وتحويل قيمة العمله الورقيه الى ذهب .... الدوله فقط متمثله ببنكها المركزى

    تستطيع تحويل عملتها للذهب..... طبعا لم تطالب اي دوله بالذهب لثقتهم بامريكا وان امريكا دوله غنيه ....

    طبعا هذى الدول نست ان امريكا لديها طابعة الاوراق!!!! وانها فى فتره ما سوف تطبع ورق بدون سند من

    الذهب وهذا ما فعلت امريكا وهنا جاء دور العرب وخدعة الاستقلال ونهب الثروات فبعد عام 1948 كثير

    من المناطق قسمت الى دويلات والعرب كان لهم حصة الاسد فجزيرة العرب اصبحت 6 دويلات والشام 4

    دويلات وهكذا ... طبعا العرب دخلوا ضمن خدعة العالم الجديد ومنظومته الاقتصاديه فبداو بانشاء بنوك

    مركزيه واستبدال الذهب والفضه وهو مال المسلمين الشرعى الى الدولار وحولوا مبيعاتهم من نفط

    واستثمارات الى ورق وسندات وودائع اذا ارادوا ان يبدلوها بذهب متى شاؤوا فى بنوك الغرب وخصوصا

    فى امريكا وبريطانيا وفرنسا ولكن العملاء االمرتدون يثقون بسيدهم الغربى ولا خوف هنا على اموالهم

    استمر العرب مابين 1950-1969 في ايداع كل اموالهم فى الغرب او حتى بنوك اجنبيه داخل دولهم كالبنك

    البريطانى الكويتى او المصرى او السعورى او العردنى اما شمال افريقيا فغالب بنوكها فرنسيه وغيرها فى

    ذلك الوقت ... الحادث ان الامربكان قبل عام 1970 دخلوا فى حروب وتوسعوا فى مؤامراتهم سواء كانت

    فى امريكا الجنوبيه واسيا وبعض دول الكتل الاوروبيه الشرقيه الشيوعيه وبداو بامداد وتمويل عملائهم ضد

    حكوماتهم بالمال (كما يفعلون الان بانقلابات مع عملائهم العرب عن طريق facebook وغيرها من ادوات

    المخابرات ضد عملائهم الحكام المرتدين الذين وضعوهم سابقا والان جاء وقت رحيلهم) ... ولكن الذهب

    الذى فى الخزانه الامريكيه لا يكفى لطباعة دولارات... فكما قلت سابقا ما زال الذهب هو السند فى ذلك

    الوقت وعند طباعة الدولارلابد من وضع ذهب مقابل له... المشكلة التى جابهت امريكا انه لا يوجد لديها

    ذهب يكفى لحروبها فقامت بطباعة دولارات ورقيه بدون سند له من الذهب ... فاشتغلت طابعة الاوراق

    وزادت سرعتها عندما دخلت 1950 فى حربها مع الكوريتين وحربها فى فيتنام فانهكت الخزانه الامريكيه ...

    فكما نرى هنا ان امربكا لا تملك المال الحقيقي وهو الذهب ولكنها تملك االمطبعه الورقيه للدولار وهى

    الخدعه التى اجادها اليهود وغفلتها الحكومات المغفله ... فى عام 1970 كان نيكسون رئيس امريكا وطبع

    اوراق اى دولارات ضخمه بدون سند من الذهب لتمويل حرب امريكا الخاسره على فيتنام ...الان دول العالم

    رات ما حال اليه امر امريكا من حروبها الخاسره وخصوصا فيتتام وانها على مقربه من انهيار مالى فقامت

    اغلب دول العالم تطالب امريكا اموالها من الذهب ومن تلك الدول بريطانيا فرنسا واوروبا واسيا

    والسعوريه والكويت وغيرها ... الشاهد هنا ان امريكا طبعت دولارات كثيره جدا بحيث انه لا يوجد عندها

    الذهب..... هنا فى ليلة الاحد من عام 1972 طلع نيكسون على التلفاز الامريكى بخطاب واخبر العالم

    بالصدمه (والتى سوف تحدث من جديد العام القادم 2012 والعرب سوف يكونون هم الحمير المركوبه

    وتصبح مدخراتهم مجرد وعود ورقيه لا تستطيع امريكا ايفائها لان امريكا سوف تنهار اقتصاديا تحت مسمى
    Default on Its Debt يعنى بالعربى افلاس )... نكمل ما قال نيكسون فى خطابه وهو باختصار انه نعم

    وعدناكم بالذهب ولكننا لا نستطيع ايفاؤه لكم وبس ..... هنا صدم العالم لان اموالهم اصبحت ورق لا سند له

    من الذهب وكان من ضمن هذى الدول السعووريه فقامت و هددت بقطع النفط اذا لم ترجع امريكا الذهب

    فكما نعلم ان السعوريه تصدر البترول وتستلم الاموال على هيئة دولارا ت وسندات الخزانة الامريكية. وهذه

    الاموال لابد ان تضع فى بنوك امريكيه فقط هنا فيصل بن عبدالعزيز مال السعوديه تحطم لانه حتى الورق لا

    يستطيع اخذه الا بسبب فلا يستطيع سحب اموال النفط الا باذن وسبب ويكون على دفعات.. تخيل انك تطلب

    من شخص مفلس مالك!!! .... طبعا فيصل بن عبدالعزيز هددهم بفلسطين وانه سوف يهيج العرب عليهم وبدا

    فعلا بقطع النفط على امريكا... طبعا هم يريدون ذلك حتى يحتلوا النفط الخليجى وكانت هذه خطة كيسنجر

    وظل هذا الانقطاع النفطى مستمر حتى ان الشعب الامريكى طالب بمهاجمة الهمج راكبى الجمال (وهذا سوف

    يحدث من جديد بداية 2013-2020 عند تجويع الغرب ومطالبة الشعوب الاوروبيه بمهاجمة الرعاع عندنا

    ترى الجوع صعب!!) ...هنا همت امريكا باحتلال الخليج ولكن روسيا هددت وكانت احد الاسباب فى عدم

    احتلال الخليج وايضا كانت هناك خطه جهنميه اعدها اليهود وقامت الادارة الامريكيه بعد الاتفاق مع

    عملائها فى الخليج ولكن لابد من التخلص من فيصل بن عبدالعزيز لانقلابه على اسياده وبعد فشل فيصل فى

    تجميع القرار العربى واكتشافه مدى عمالة ربعه العرب حاول التفاهم مع الغرب من جديد ولكن الغرب اعتبره

    خائن لهم ولابد من التخلص منه ... الغرب لا يقبل خيانة العملاء حتى عائلته انقلبت عليه وساعدوا فى

    قتله ...الغرب لايقبل انصاف الحلول وما قالوله بناخذك لهيئة الامم وما قالوله عطنا شوية بترول نعطيك

    شوية ذهب فهذا عند الغرب خائن كفر بدينهم وقوانينهم ولم يكن كفره قولا بل ايضا عملا قطع البترول وهدد

    اقتصاد الغرب وحرم الغربين الامنين من ارزاقهم ومعايشهم بل انه اذى الاطفال والرضع ... يا ليت

    المسلمين يتعلموا التوحيد الصحيح ..وش تبغى من عوائل الرده و الخيانه بعد ....

    الان الدولار اصبح ما ببن 1970-1975 عمله يرفضها الجميع لانها غير مرتبطه بالذهب والعالم الان

    بحاجه لعمله جديده وانتشر الغلاء وارتفاع الاسعار كما يحدث الان واصبح لابد من عمله جديده مرتبطه

    بالذهب ولكن الامريكان ممثلين باليهود والغرب لا يريدون الذهب فامريكا وراها خطط و حروب وتوسعات

    ولا تملك الذهب فكما نرى امريكا تعودت على طباعة الورق على حساب الشعوب وكما نرى الان البذخ

    والتعالى على حساب الامم وسرقة ثرواتهم ... يا اخوه الغرب فقير لا يملك الخيرات التى انعمها الله على

    العرب وافريقيا وامريكا الجنوبيه والهند.... فاغلب خيرات الامم تم شراؤها باوراق لا سند لها من الذهب

    فاذا كان الغنى يكون عن طريق طباعة الورق كما تفعل امريكا متمثله ببنكها الفدرالى الذى يطبع ورقا بدون

    سند!!!! ..... اقول لماذا لا يفعل ذلك العالم كله وتتسابق الدول في شراء افضل طابعات الورق وتتنافس فيما

    بينها فى طباعة الورق بدون سند !!!... الحقيقه ان امريكا فرضت قوتها وسرقت ثروات الشعوب عن طريق

    عملاء كفره ارادوا ان يكونوا على عروشهم وباعوا واستبدلوا خيرات الامه من حقول نفطيه ومعادن

    واراضى باموال ورقيه وهميه لا قيمه لها فمن الرابح هنا هل من اخذ تلك الخيرات بابخس الاثمان وخزنها

    فى اراضيه كما يفعل الغرب ام الذى قبض ورق لا قيمه له !!! ...

    نرجع لنكمل كيف استطاع اليهود عن طريق البنك الفدرالى نهب خيرات الشعوب .... فى 1974 رجع

    كيسنجر بخطه جهنميه وهى للعرب فقط ....

    حتى يتم انقاذ الدولار امريكا سوف تتعهد كالتالى:

    - الغرب سوف يوقف البحث عن النفط فى امريكا واوروبا
    - الغرب سوف يجعل النفط العربى سندا للدولار بدلا من الذهب.
    - يتعهد الغرب شراء النفط العربى.... طبعا شروه رخيص.. الجينز يسوى 100$ وبترول العرب 10$ ورقى
    -- استثمار مال النفط فى بنوك امريكيه و دفع الارباح الربويه 2% فقط للعرب مع احتفاظ المال الاساسى فى بنوكهم .فمثلا لو كان الربح 10 دولار .. العرب ياخذوا 2 دولار اما 8 دولار تكون لهم بدون سحب مال النفط المودع ولذلك النفط المباع يتراكم فى فى بنوكهم ....فتخيل ما فى بنوكهم من ذاك الوقت استغلوه فى بناء مصانعهم والعيش الوفير ودولنا تملك 2% من الربا فقط ...
    - الغرب عن طريق شركاته سوف يبنى دول الخليج من شوارع وعماير وجسور ويغرق الاسواق ببضائع غربيه ...

    اما على العرب ان يلتزموا بالتالى: وحقيقه كانوا اوفياء !!!

    - بيع النفط باالدولار فقط
    - اموال النفط تودع فى بنوك امريكا
    - يتم تحويل الدولارالى سندات ورقيه خاصه وودائع ولابد من العرب ان يستثمروا فى امريكا اولا ودول الاوروبيه ثانيا فقط هذا اذا وافق الامريكان.
    - يمنع بناء مصانع اوشركات فى دول الخليج
    - الغرب فقط من يسلح الجيوش ويدرب طواقمها
    - وامور كثيره يطول ذكرها ....

    فكما نرى الغرب اخذ المال وشغل مصانعه ووفر عيشه مرفهه لمواطنيه باموالنا وشغل مصانعهم وشركاتهم

    ثم نشتري منهم كل شئ من الابره الى السياره والدواء والغذاء وهكذا ..... فهؤلاء الحقراء سرقوا اموالنا

    وثرواتنا عن طريق عملاء مرتدون وتنعموا بخيراتنا واموالنا اما نحن سمونا دول العالم الثالث المستهلكه

    التى لا تنتج ويضحكون علينا بافلامهم وصحفهم .... حقيقة رده ما بعدها رده ..حكام مرتدون حكموا الرعاع

    كانت الدنيا عندهم اكبر من الاخره


    عدل سابقا من قبل القحـطاني في الثلاثاء مارس 17, 2015 8:55 pm عدل 1 مرات

    القحـطاني

    Posts : 117
    Join date : 25/12/2014

    رد: الاستعداد للفوضى والمحن القادمة 2015 - 2022 - الجزء الثالث : الاعداد المادي

    مُساهمة من طرف القحـطاني في الثلاثاء مارس 17, 2015 8:35 pm

    25 04 2011, 06:12 AM
    نكمل موضوعنا ....




    ذكرنا فى مقالنا السابق عن اتفاق العملاء العرب والعالم اجمع فى عام 1975 باستبدال الذهب بالنفط كسند


    للدولار الامريكى ...طبعا فى تلك الفتره اموال العرب النفطيه استغلها الغرب فى مصانعهم وشركاتهم سواء


    كانت حربيه اومدنيه ولم يكن للعرب اى حصة فيها فهى للغرب فقط اما ارباح العرب الربويه كانت تاتى فقط


    من النفط كما ذكرت سابقا وهى 2% وايضا من استثماراتهم فى سوق الاسهم والذى سوف نتكلم فى


    موضوعنا عن انكسار 1978 وخسارة العرب.... وعلى الرغم من ضئالة النسب الربويه من النفط الا ان


    انها بدات تملا جيوب العرب وبنوكهم وفى نفس الوقت المواطن الغربى ما زال يعانى من ارتفاع الاسعار


    والغلاء... اما الاثرياء من اليهود والغربيين والان حل ضيف جديد الى قائمه الاثرياء وهو العربى ولد


    الخليج بدا يتصدر قائمة اثرياء العالم واصبح الاعلام اليهودى الغربى فى صحفهم وقنواتهم يعرضون صور


    شيوخ الخليج وما يملكون من قصور ويخوت وسيارات ووو.... قد يتسائل البعض لم تم التركيز على العرب


    على الرغم من ان العربى استثماراته وارباحه لا تقارن باى حال بارباح واستثمارات اليهود واثرياء الغرب


    الخياليه!!!...لابد ان نفهم سيكولوجيه الاعلام الغربى فى برمجة الفرد الغربى ففى ذلك الوقت الغربى مازال


    يعيش حياه تعيسه من غلاء وفقر من جراء قيام امريكا بطباعة البلايين من الورق بدون سند قبل عام 1970


    والان بعد الاتفاق مع العرب في عام 1975 بتحويل الدولار من السند الذهبى الى السند النفطى اصبح


    الامريكى دافع الضرائب من يتحمل الفاتوره وتجنب المستثمرين العرب وغيرهم خسارة اموالهم السابقه


    وهذا ادى الى تراكم الديون الضخمه على المواطن الامريكى باعلى مستوى ... ولان امريكا كدوله ممثله


    بدافعى الضرائب مديونه للمستثمرين العرب واليهود واثرياء الغرب.. كان طبقا للنظام الراسمالى ان ترفع


    الضرائب على الشعب الامريكى حتى يتم دفع تلك النسب الربويه العاليه للمستثمرين من العرب و اليهود


    واثرياء الغرب وهذا ما جعل دافعى الضرائب الامريكيه و Unions اتحاد العمال يخرجوا فى مظاهرات


    يلوموا اليهود والاثرياء فى تدنى مستوى المعيشى للفرد الامريكى .... طبعا اليهود باعلامهم تعلموا من


    تجربتهم فى اوروبا قبل اكثر من 200 سنه وما تعرضوا له من اضطهاد من الاوروبيين وهروب اكثر اليهود


    لامريكا فكان لابد من ايجاد بديل عن اليهود يكرهه النصارى وفى نفس الوقت لايوجه االلوم لليهود


    والاثرياء الغربيين التى انتعشت جيوبهم الخاصه وانهكت الخزانه الامريكيه بشراء الاسلحه وغيرها من


    مصانع وشركات ارباب الحروب الخاصه واستخدامها فى افتعال الحروب وتبذير الاموال على العملاء


    والمرتزقه فى قلب كثير من حكومات العالم واشعال ثورات فى امريكا الجنوبيه واسيا وافريقيا ( وكما تراهم


    الان يفعلونها الان مع الرعاع ولذلك الاسلحه االمستخدمه من الطرفين فى ليبيا دفع ثمنها الخليج العربى


    والقذافى) ....و لذلك استطاع الاعلام اليهودى خداع الفرد الغربى بان يظهروا بوعرب على انه جشع


    شهوانى وهذه الاوصاف التى كان يطلقها الغرب من قبل على اليهود والان جاء دور العرب.. لذلك من يتذكر


    السبعينات يذكر كيف تم تسليط االاعلام الغربى وما زال على اظهار العرب فى سيارات مرسيدس ورولز


    رويس مع نساء شبه عاريات او فى كازينوهات القمار وغيرها كان الهدف الاعلام منه سيكلوجيكلى او نفسى


    الا وهو تسليط غضب الفرد الامريكى الى العنصر العربى وانه سبب تردى احوالهم المعيشيه من الغلاء


    وارتفاع الاسعار وغيرها والى ما يكتسبه العرب من التحكم باسعار النفط وان هؤلاء راكبى الجمال يتعتعون


    على حساب الشعب الامريكى وهذا طبعا كذب لان الغرب هم من يتحكمون فى سعر البترول فالاسواق


    بايديهم ... وفى نفس الوقت ايضا قام الغرب بافتعال مشاكل وخطف طائرات فى بداية السبعينات فحنق


    الغرب على العرب ونجحت دعاياتهم المستمره على العرب ... فالعربى اصبح حيوان صاحب شهوه بهيميه


    وفى نفس الوقت ارهابى طبعا... وكما نرى ان مصلح الارهاب بدا فى السبعينات وما زال عالقا بهذه


    الامه .... وعلى الرغم من كل هذه الدعايه الغربيه على العرب الا انها لم تحل مشاكلهم الاقتصاديه فكان لابد


    من غسل النظام المالى من جديد .... كما قلت سابقا امريكا طبعت دولارات والفوائد الربويه عليها تتراكم


    والعرب وافقت كما ذكرنا على جعل النفط السند للدولار ... لذلك كل ااموال النفط التى كانت فى السابق لم


    تضيع بل تحولت الى السند الجديد وهو البترول وبعد ثقة العملاء العرب بسيدهم من جدبد تضاعف ضخ


    وتصدير البترول 10 اضعاف ما كان عليه فى السابق والسبب ان الشركات الغربيه اخذت بالكامل حقوق


    التنقيب وانتاج النفط ووجدوا ابار جدبده اكبر واضخم من السابقه وهذه النقطه المهمه نسيت ان اذكرها فى


    شروط الغرب على عملاءهم العرب الا وهى ان الشركات الغربيه سوف يسمح لها بالتنقيب ويصبح لها حصه


    فى ابار النفط كما يحدث الان فى العراق فبعد ان كان البترول العراقى فقط للدوله اصبحت شركات غربيه


    تملك حصص اكثر من 50% من ابار النفط يعنى نص للدوله ونص للغرب وكما نرى الغرب ياخذ البترول


    ويعطينا ورق.





    اذا شرحنا باختصار الهدف السياسى والنفسى الذى نجح اليهود من خلال اعلامهم فى اقناع الغربى ان


    مشاكلهم الاقتصاديه التى يعانوها اسبابها جشع العرب والتحكم فى اسعار النفط ...وبهذه الخدعه اعطت


    اليهود والغرب فرصتهم فى اكمال مشاريعهم الحربيه والاجرامبه فى العالم وبالفعل كانت الثمانبنات


    والتسعينات وحاليا شاهد على اجرامهم .




    نرجع لموضوعنا ترى شطحنا شويه بس كان بد من ذكر ذلك حتى نعرف كيف استطاع اليهود استغلال ذلك


    فى تحطيم الاقتصاد مره اخرى ... نعلم ان العالم الغربى حدث له كساد وتحطيم للاسواق فى عام 1929


    وادى الى خسائر ماليه ضخمه حتى ان ذلك العام كان يسمى عام الانتحارات لان الكثير من صغار وكبار


    المستثمرين خسروا اموالهم فلم يتحمل الكثير منهم هذى الصدمه فكانت طريقة الانتحار المفضله ذلك الوقت


    ان تجد اطول عماره وترمى نفسك ...




    والان جاء الدور على العرب وكما قلنا ان العرب اصبحوا فى قائمة اثرياء العالم وكذاك ذكرنا ان المواطن


    الغربى عاف نفسه من الغلاء والفقر وانه من خلال الاعلام اقنعوا المواطن الغربى انه لابد رفع الضرائب


    حتى يتم دفع الفوائد الربويه المركبه للعرب ...... فجاء Crash 1978 وكان لابد من تحطيم السوق


    واسثمارات العرب فيه فكان ذلك وتحطم السوق فجاه بدون انذار حتى فاجا العرب في 16/10/1978


    ونزلت كل استثمارات العرب للحضيض كما حدث 2008 (وقصة 2008 اكبرمما يتصورها الرعاع) ... طبعا


    بوعرب وخصوصا ربعنا فى الخليج بداو بسحب اموالهم و بعضهم قال ياخوك خلنا فى الذهب واشتروه على


    دفعات ولكن امريكا طمئنتهم وفى نفس الوقت قامت امريكا بالاطاحه بعميلها السابق شاه ايران بعد انقلابه


    على امريكا ومطالبتة للشركات الامريكيه والبريطانيه الخروج من ايران وان نفط ايران للايرانيين فقط ثم


    قامت امريكا مسرعه بجلب خنزيرها ولد الهندى الهندوسى الخمينى واحضرته بطائره خاصه من فرنسا الى


    تهران كما ينطقونها اولاد المتع الايرانيون ثم قامت امريكا بدفع عميلها الجديد صداموه بالهجوم على ايران


    بعمليه خاطفه كما فعل بالكويت (وصداموه هذا قصته مضحكه اذكرها ان شاء الله عندما افرد مقال خاص


    عن ارباب الرده والخيانه) .... كما ترون كل شئ جاهز خطه محكمه تحطيم اموال العرب والذى انهك


    الامربكان والغربيين من دفع فوائد ربوبه مركبه للعرب ثم دفع عميلهم صدام للهجوم على ايران .... طبعا


    الهدف من خطتهم ترويع عملائهم العرب وان الخليج غير امن وان ايران سوف تحتل الخليج وهذا كان هدف


    المقبور شاه ايران قبل خلعه ... لذلك العرب وكثير من المستثمرين حولوا بقية اموالهم الى الغرب خوفا من


    احتلال الخليج ونجح الغرب فى خطتهم ... ولكن العرب بعض منهم ما زال متعلقا بالذهب .. لذلك قام اليهود


    وهذا على لسان احد اليهود القرده الذي عاش فى الامارات منذ السبعينات وكان هو الحاكم الاقتصادى وقد


    مات منذ عدة اشهر عن عمر 90 سنه يقول هؤلاء العرب الهمج راكبى الجمال دائما يطلبون منا تحويل


    نصف الاموال المودعه الى ذهب فقمنا بعمل خطه نلقنهم فيها درسا ...رفعنا اسعار الذهب مابين عام 1979


    -1980 الى ان اصبح فى اعلى سعر 850$ للاونصه وجعلناهم يشترونها وبعد ان اشتروا كميات ضخمه


    بسعر 850 $ للاونصه عندها كف العرب نباحهم ومن هنا بدانا بانزاله الى 600$ فشكوا لنا هل نبيع ام


    ننتظر نصحناهم بالانتظار حتى جعلناه 400$ وباعوه لنا بالرخص وتعلموا درسا ان لا يثقوا بعمله غير


    الورق انتهى كلامه .....




    طبعا خسر العرب 40% من اموالهم وهذا ادى الى التقشف فى الدول الخليجيه بحيث تم خفض كثيرمن


    الميزانيات بداية بالتعليم والصحه والعمل وغيرها وتاثر بها المقيم او الوافد اكثر من المواطنين وفى نفس


    الوقت ربح المواطن الامريكى لانه خسارة العرب ابعد عنهم الثقل المادى الذى كانوا يعانوه من جراء دفع


    الارباح الربويه للعرب وفى نفس الوقت حطم الغرب سعر البترول بعد ارتفاعه مع تحطيم السوق وهبط الى


    البترول الى 7$ للبرميل .... طبعا العربى كان له النصيب الاكبر من الخساير و ذهاب جزء كبير من الديون


    على الامريكان من خساير العرب والتى يطالب بها العرب من امريكا وفى نفس الوقت سعر البترول فى ادنى


    سعر ...وكذلك لاننسى ان دول الخليج كذلك ساهمت فى دفع فاتورة الحرب العراقيه الايرانيه الذى نجح


    الغرب فى اشغالهم يها فى الثمانينات وانتهت برجوع الطرفين الى حدودهما السابقه وانهكت اقتصاد دول


    الخليج وتقشف الحكومات العربيه لخسارتهم الفادحه فى سوق الاسهم وانخفاض سعر البترول ودفع فاتورة


    الحرب .... اما فى المقابل امريكا والغرب ازدهرت اقتصاديا واشتغلت مصانعها الحربيه والمدنيه وارتفع


    المستوى المعيشى للفرد الامريكى والغربى .....




    هنا انتهى عهد الثمانينات وجاء عهد جديد التسعينات ...فى بداية التسعينات جاء الغرب بخطه سموها


    NWO وكانت حرب الكويت بدايتها ومن يذكر خطاب بوش الاب عندما دفع الامريكان عميلهم صدام


    للهجوم على الكويت بعد ان اوعزوا ايضا لعملائهم فى الكويت بالتحرش بصدام .... قال بوش الاب من


    ضمن خطابه فى الكونجرس فى عام 1991 نحن مقبلون على عالم جديد بعيد عن الصراعات وقائم على


    الحريه تحت نظام عالمى واحد وذكر ان هناك جدول محدد واهداف سوف يصلون اليها ليحققوا غايتهم الا


    وهى انشاء نظام عالمى جديد سماه NEW WORLD ORDER .....




    هذا جزء من خطابه



    http://www.youtube.com/watch?v=EFmY6bBXlp0


    القحـطاني

    Posts : 117
    Join date : 25/12/2014

    رد: الاستعداد للفوضى والمحن القادمة 2015 - 2022 - الجزء الثالث : الاعداد المادي

    مُساهمة من طرف القحـطاني في الثلاثاء مارس 17, 2015 8:53 pm

    08 08 2011, 06:50 AM
    نكمل موضوعنا الشيق حول المال وردة العملاءقلت فى موضوعى السابق كيف تم خدع العرب وقبول العمله الورقيه وانها اصبحت سندا فى اقتصاد الدولالعربيه بدلا من الذهب وذكرت عن حرب الخليج الاولى بين العراق وايران وانتهائها برجوع الطرفينلحدودهما .... طبعا صدام العميل البعثى شاف نفسه وظن انه حقيقة قائد وسيف العرب ... هذا البعثىالعفلقى(انظر معنى عفلق) صناعة امريكا ظن ان امريكا معاه وانها فى جيبه فهو قد قدم الغالى والنفيس منمال ونفط وبشر لربته امريكا وانه حاز على رتبة الحذاء الذهبى للعماله... المشكله ان صداموه لم يعرف اويفهم كبقية تلك الاحذيه العميله انهم ليسوا اكثر من احذيه لها تاريخ للانتهاء ودور صدام انتهى ولكنالغرب اراد ان يستغل هذا الحذاء فى جوله اخرى اخيره لتحقيق امر يحلمون بعمله طوال الوقت الا وهوتغيير منظومة العالم الى نظام جديد يقوم على نظام اقتصادى واجتماعى وعسكرى وقيادى لم يالفه العالممن قبل وسموه النظام العالمى الجديد NWO ... صدام العفلقى كان مفتاح هذا العالم الجديد وان العالم لابدان يبدا تحقيق منظومته الجديده فى الشرق الاوسط وبالاخص فى الخليج العربى تحت قياده جديده فى الشاماو بيت المقدس... ايضا لابد ان اذكر ان الغرب واليهود خاصه يدرسون ويعرفون طبيعة عملائهم قبل انيجعلوها فى الحكم فهؤلاء العملاء ليسوا اكثر من احذيه خاصه انتقوها من شعوب البلد فمثلا فىسيكولوجية الغرب لانتقاء العميل مثلا .. المصرى فقير ومعدم وله خواص سيئه تختلف عن مثلا عن عربالخليج لذلك ينتقوا شخص معدم فقير شهوانى وديوث... اما مثلا عرب الخليج فهم فقراء معدمون يحبونالزواج والنساء والعيال وشغل الباديه والقبائل والجمال وولكن عرب الخليج عندهم حميه فينتقوا المعدمالفقير من القبائل المنبوذه والتى لها دورمنبوذ وخلاف من عادات العرب فمثلا ...حراميه الامارات لهادور معروف فى السرقه وقطع الطرق كحال زايد الهالك مال الامارات او ليس لها قبول فى منطقة الجزيرهوليسوا بعرب مثل ال مرخان ويستغلوهم بالنساء والاولاد والسفرات والمال وهكذا او قطاع طرق وسفلهمنبوذين من الحجاز ومدعين النسب الهاشمى كحال الديوث مال العردن/الاردن وهكذا .... اما صدام فكانتحالته خاصه عنه فهذا العفلقى له عقدة حب الشهره والظهور والسياديه وذلك لسوء طبيعة نشاته ولحقدهوعنجهيته على افراد المجتمع ولنشوئه فى بيئه فاسده منحطه اثرت عليه وعلى طبيعة نشاته منذ كان صغيرالرايته مدى سفالة ودناءة افراد عائلته ومجتمعه وكونه متفول عليه دائما فكان منعزلا وانفراديا فاصبحتتركيبته النفسيه مليئه بالحقد والعنجهيه وحب السيطره والظهور لذلك تراه هو وغيره من العاهات يحبونوضع صورهم وتماثيلهم واخبارهم دائما امام الرعاع .... لذلك لابد من الاتتباه عند تربية الاطفال ومراقبةتصرفاتهم لانها تكون سببا فى تكوين شخصية الطفل وتبلور افكارهم مستقبلا خصوصا عندما ترىمجتمعك ساقط وخبيث تنشا مثل تلك العاهات وتراهم فى الجيش والشرطه وفى كثير من اوساط المجتمعاتكافراد وهؤلاء تتشا عندهم افكار ومعتقدات ظنا منهم انها الطريق الصحيح والذى هو فى حقيقة الامر بعدعن منهجيه الله فى التعامل مع افراد المجتمع ....لذلك ترى طبيعة اهل الشام تختلف عن اهل الخليج لذلكيسهل عند الغرب مثلا تجنيدهم كمخابرات او حتى انشاء سجون قمعيه فى الشام وشمال افريقيا لانحطاطالبنيه التحتيه الاخلاقيه والنفسيه لسبب الاضطهاد الناتج من قبل ظلمتهم والذي فى حقيقة الامر نتيجهطبيعيه لانحلال المجتمع عندهم وظلمتهم ما هو الا ناتج لذلك الانحلال ...... اذا صداموه كما يصفه العالمالنفسى وصل الى مرحلة التاليه والعياذ بالله لانه اصبح يظن نفسه ربا والها ولذلك من عايش تلك الفترهكنا نقرا ونسمع كبف ان البعثين يقولون آمنت بالبعث رباً لا شريك له وبالعروبة ديناً ما له ثاني وغيرها منالكفريات والتى قى حقيقة الامر تدور حول صدام العفلقى الذى ظن نفسهه الها وانشا معتقدا يدور حقيقةعلى نفسيته الخبيثه ..... وصدام البعصى ليس الحاله الوحيده فى الانحطاط فكان هناك موسولينىو Augusto Pinochet مال شيلى وغيرهم من العاهات التى كان الغرب فى وقت ما معهم ويساندهم ..

    هذه بعض تحاليل الاطباء النفسانيين لذلك احب الغرب تلك العاهه النفسيه الصداميه ومدوها بالقوهوالعسكر ... لذلك عندما وقفوا ضده عرفوا ردة فعله لانها قائمه على حب السيطره والحقد ... اذا كما نعلمبعد انتهاء حرب الخليج الاولى بين المجوس والبعثى صدام .. قامت بريطاني وامريكا بدفع عملائها فىالخليج بالمطالبه من العراق جدولة تسديد الديون وقامت الكويت وبعض دول الخليج بالمطالبه منالعراق تسديد وعمل برنامج او جدول لسد ديون العراق لتلك الدول فكما نعلم صداموه العفلقى تسلف من كلالدول الخليجيه وحتى الاوروبيه على الرغم من ضخ نفط العراق المستمر ولكن كل هذا لم يكفى لتسديدفاتورة الحرب وظنا من صدام العفلقى ان لديه حساب مفتوح يقترض كيف يشاء وانه العميل المدللللغرب... الشاهد هنا عندما طالبت بعض دول الخليج وخصوصا دويلة الكويت بعد انتهاء حربه الفاشلهبجدولة الديون ووضع مواعيد التسديد ..صداموه اخذته العنجهيه والكبر وقام بعمل اجتماع للعرب 1989وابرز فى فى ذلك الاجتماع انه لديه القدره العسكريه ولديه القدره لعمل قنبله نوويه وغيرها منالتصريحات وكلام شغل اطفال... طبعا الغرب يعلم خبالة هذا السفيه البعثى ويعلمون قدراته لانهم هم منامدوه بالسلاح والخبرات العسكريه وحتى صور الاقمار الصناعيه لمساعدته فى معرفة تواجد المجوسالعسكرى ابان حربه مع الفرس ومع هذا فشل هذا العفلقى من هزيمة الفرس.. بل جاءت فتره ودخل الفرسمناطق العراق حتى كانت مدافعه المجوس تسمع فى الكويت لمدة سنتين الى ان جاء الغرب واعطاه سلاحمتقدم كيماوى احرق الفرس فيه واضطروا للتراجع وجاءت امريكا وطلبت من عميلها البعثى بعد رجوعالفرس للحدود بطلب هدنه واقرت الامم المتحده الهدنه وصارت نصرا بعد ذلك للعفلقى صدام !!!!,,, هذاالفاشل المجرم دمر الامه وقتل ابرياء العراق لخدمة ربته امريكا ... على كل شطحنا شوى بس كان لابد منكشف ذلك العميل الذى هو الان فى جزيره عسكريه فى الارجنتين قاتله الله من مجرم عفلقى ولانى احيانااتصفح بعض المنتديات والاحظ ان هذا الحذاء مازال بعض الرعاع المركوبه خصوصا من ربع منشانالكظيه والبعثيين بو عرجه الذين يتمسحون بالاسلام وغيرهم من القوميين اقول تلك الرعاع المركوبهيوصفونه ويرفعونه كانه صنديد وقائد عسكرى وهو ليس اكثر من حذاء فاشل سلم نفسه للامريكان ... نرجعلما حدث بعد المؤتمر العربى الذى دعا اليه صدام كل عملاء العرب وكان صدام يقصد منه رساله للكويتوغيرها من الدول التى تطالب بجدولة ديون العراق واراد صداموه العفلقى ارسال رساله لدويلات الخليجان العراق يملك القدره العسكريه وحتى انه يسعى لتشغيل المحطه النوويه التى قصفتها اليهود فى عام

    1981 وانه بصريح العباره صداموه ساعد فى الدفاع عن الخليج وانه صدام اقترض المال بس على الجميعالمشاركه فى خسائر الحرب... طبعا الحرب هو من اشعلها بدافع من امريكا وهو من هاجم المجوس اولاوالان يريد من الجميع ان يشارك فى مغامرته الفاشله... على كل اكل صدام البعصى الطعم الامريكى ففىصيف عام 1990 اراد ذالك العفلقى تاديب الكويت وارسال رساله لدويلات الخليج ان القوه الان فى يدالعراق وانه لن يسدد الفواتير ولكن قبل تاديب الكويت قام جرذون الكويت المرتد بدفع من سيدته بريطانياالى التحرش بصدام عن طريق مد بايب نفطى يصل للعمق العراقى وسحب النفط وكانت الشركه البريطانيه

    British Petroleum. BP's فى الكويت من قامت بسحب النفط العراقى الى الكويت .. هنا صدام وكمااراد الغرب عصب واخذته العزه بالبعث العربى ...كما ترون الغرب يعرف طبيعة وسلوك تلك الاحذيه وعملما كانوا يظنون من هذا العفلقى ولكن صدام العميل قبل ان يقوم بتاديب الكويت لابد ان يستاذن من سيدتهوصانعته امريكا لذلك استدعى سفيرة امريكا فى العراق واسمها April Glaspie فى 25/07/1990اي اسبوع واحد قبل احتلال الكويت واخبرها هل هناك اتفاقيات عسكريه بين الكويت وامريكا فاجابته لاوبالفعل لا يوجد اتفاقيات عسكريه شامله فى دول الخليج ذلك الوقت فقد كانت الاتفاقيات متمثله بمنشاتعسكريه متمثله بداخل الجيوش الخليجيه لكل الدول الخليج وليست كما نراها الان احتلال عسكرى كاملمن خلال قواعد عسكريه ثابته ....وهذه احدى مميزات خدعة الغرب لللعفلقى صدام ان الغرب جاء بعداحتلال الكويت باتفاقيات عسكريه لمدد تختلف من دوله الى دوله فمثلا الكويت وقعت عقد عسكرى عندالتحرير لمده 50 سنه قابله للتجديد من خلالها نرى الان ربع الكويت قاعده عسكريه امريكيه وبريطانيهيتكفل الامريكان 40% وحكومة الكويت 60% من ثمن الحمايه الغربيه لهم ... وقس على ذلك دويلاتالخليج الاخرى مثل قاعدة قطر 40% واالامريكان 60% وكذلك الامارات وعمان والبحرين اما السعوريهفلم تقبل الا بالكرم الطائى 80% من التكاليف الشهريه يدفعها عيال مرخان وهم صاغرون ... نعود لصدامالعفلقى ... قلنا ان صداموه بعد ان انطلت عليه خدعة السفيره الامريكيه وساعد بعض عملاء الخليجكالسعوريه والكويت فى المخطط الغربى لظنهم انه فقط لتحجيم قوة العراق العسكرى وهو كمانرى خدعهتوصل العرب عن طريق صداموه العفلقى وخونة العرب من احتلال الخليج وكلنا راينا قوة هذا الجيشالكرتونى العراقى وخصوصا ما يسمون الحرس الجمهورى وهروبهم امام كاميرات العالم بسراويل النوممن مقراتهم العسكريه ... اخزاهم الله امام الامم فى التلفازات العالميه الغربيه....على كل فى ذلك الوقت لميفهم الرعاع ما هو تخطيط الغرب وانقسم الرعاع ما بين مؤيد وضد بينما اشتغل الغرب ببناء قواعدعسكريه فى كل دول الخليج فى مده بسيطه لم يكونوا يحلموا بها لولا ابتلاء هذى الامه بغثاء من الرعاع ...

    لا وفرحان الواحد فيهم انه عنده عيال ويريد المزيد من هذا الغثاء ...يعلم الله كم تقشعر نفسى لرؤية هذىالخبولة تتكاثر فالله المستعان.... طبعا الامريكان افتعلوا حوادث كقصة رمى العراقيين للاطفال منالمستشفيات وغيرها من الاكاذيب التى انطلت على الرعاع وكذلك قبل هزيمة صدم اتفق معهم انه سوفيسحب جيشه الكرتونى ... وهذا الغبى صدام عندما انسحب من الكويت حرقوا جيشه لذلك هذا الطريقيسمى طريق الموت بعد ان استغلوا انسحابه وقصفوا جيشه بالقنابل العنقوديه المحرمه وسلاح كيماوىجعل جيشه يظهر كالتماثيل المرعوبه ...طبعا امريكا عملت عملا محرما دوليا ولكن هذا على ورق عندمايفعله الغرب ......طبعا الامريكان قصفوا ابار النفط الكويتيه واتهموا العراق وكذلك قصفوا ابار العراقوصدام ما قصر دمر البنيه التحتيه للكويت فكانت تلك الفرحه والسرور للغرب حيث ان شركاتهم فازت بكلعقود الكويت سواء كانت بناء او تجاره او تنقيب ... تلك المرحلة خسرت الكويت 100 بليون واضطرتلبيع شركات فى اسبانيا وايطاليا وامريكا وغيرها حتى تسدد فاتورة التحربر اما السعوريه 200 بليونوكان الخساره العامه على جميع دول المنطقه 450 بليون ذهبت لجيوب مصانع الغرب التجاريهوالحربيه ... ثم جاءت المرحله الاخيره فى عام 2003 والتخلص من ذلك البعثى والذى تم من خلالها اكمالتوسيع القواعد العسكريه فى قطر والبحرين والامارات وعمان ولا ننسى بناء اكبر سفاره امريكيه فى العالمفى العراق لذلك تم انتهاء الذرائع الغربيه واحتلال الخليج فى مده وجيزه وانشاء قواعد عسكريه فى الخليجواحكام القبضه العسكريه الغرببه من خلال ما نرى اساطيل الغرب فى الخليج تسرح وتمرح... وكذلك احكامالقبضه التجاريه من خلال التحكم بالتجاره وسن الضرائب وكذلك القبضه الاعلاميه من خلال القنواتالفضائيه وخصوصا قناة الجزيره التى تعمل تحت موظفى cia الامريكى وتستمد هى وغيرها من القنواتالفضائيه برامجها ومنهجها الفكرى من مركزين اهمهما راند والموساد وغيرهم..... طبعا خطتهمالاستراتيجيه انتهت باحتلال الخليج عسكريا من خلال القواعد الغربيه اما ا الحذاء صدام انتهت صلاحيتهوتم نفي هذا الجيفه الى قاعده عسكريه فى الارجنتين بعد مسرحية اعدامه.... والان جاء دور تنفيذالمحطه الاخيره وهى خطة الانهيار المالى العالمى ... فى عام 2001-2002 بعد عملية 911 الموساديههبط السوق العالمى وظن الكثير ان السوق تحطم واننا فى مرحلة هبوط اقتصادى مثل 1929 وما قبلها ...

    ولكن سرعان ما عاد السوق من جديد !!! كانت الخطه الجديده ان يكون الحطام عالمى وليس على الغربفقط ولذلك اللى شاف تلك الفتره وجد كيف ارتقع وتضخم سوق الاسهم والعقار الغير طبيعى حتى اصبحالسوق العقار والاسهم الربويين هى التجاره !!! فالكل اصبح يستدين من البنوك الربويه حتى العجائز دخلوافى تلك الاسواق فى جميع انحاء العالم وخاصه ما بين 2003 -2007 ... طبعا لم يعلم بتلك الخدعهونتائجها الا من افتعلوها ومن اعطاهم الله عقول يتفكروا بها !!! ... اما الرعاع دخلوا تلك الاسواق بدونتفكير وفهم ... الى ان جاء عام 2008 وجاء دور تحطيم السوق المرحلى هبط السوق بترتيب من اربابالسوق 16/08/2008 حتى تحطمت جميع مدخرات الشعوب التقاعديه والعقاريه والاستثماريه وكذالكالمدخرات الماليه لبعض الدول الغربيه ...حتى انه دوله صغيره مثل ايسلند راحت كل اموالهم لانها كانتكلها فى سوق الاسهم والعقار وكذلك كل الدول التى قامرت على العقارات وتسمى pigs مثل البرتغالاليونان واسبانيا وايطاليا وايرلندا فهذه الدول كلها استثماراته كلها فى البناء والعقارات واقترضتالبلايين من البنوك الربويه الورقيه.... وغيرها من الدول الغربيه راحت استثماراتهم بسوق الاسهم على كلاتفصيل فى هذا الكلام طويل ولا يهمنا.. ولكن ربعنا العرب كانت خسائرهم مرتبه بداية من عقارات دبىفحاكمها الخنزير البلوشى الباكستانى محمد راشد دمر الاماره وجعل اقتصاد الاماره عباره عن صلبوخوحديد.. اما خسائر العرب فى سوق الاسهم كالتالى السعوريه 400 بليون .. الكويت 200 بليون.. الامارات

    200 بليون قطر والبحرين 80 بليون وباقى الدول العربيه كلها المتوسط ما بين 30 - 50 بليون .... لذلكترون نتائج تلك المرحله الاولى من غلا فى الاسعار وقلة الوظائف وهبوط وتوقف العقار وغيرها ولا يزاليظن الكثير من الرعاع المركوبه لماذا لا تصرف الحكومات وتتحكم فى الغلاء ولم ينتبهوا انه نصف اموالالعرب راحت فى المرحله الاولى من تحطيم النظام العالمى المالى لغرض انشاء نظام عالمى جديد .... والاتابلى ولم يبقى الا سنه ونصف ويخسر العرب بعد تحطم الدولار ولذك سوف تصبح الاموال المودوعه عندالغرب ورق ويقدر خسائر عرب الخليج عند تحطم الدولار القادم 4 تريليون .... تريليون عباره عن 1000مليار/بليون.... لذلك الفقر والغلا والمذابح قادمه نكمل لاحقا

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أكتوبر 20, 2017 10:34 am