منتدى الجزيره العربى

منتدى عام


    هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    شاطر

    عبد العزيز

    Posts : 871
    Join date : 13/02/2015

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف عبد العزيز في الإثنين يوليو 06, 2015 3:39 am

    alsaherq25 كتب:ولد شقران بخصوص انهيار الاقتصاد
    اذا اخذت قرض هل يسقط قرضي في حالة انهيار اقتصاد العالم
    ودمتم بود
    راح يبعوك إلي تحتك لإسترداد مالهم
    يبدوا أن تفكيرك راح بعيد

    fradillo

    Posts : 13
    Join date : 09/03/2015

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف fradillo في الإثنين يوليو 06, 2015 3:48 am

    مع الانهيار الاقتصادي
    كيف حيكون سعر السيارات الامريكيه واليابانيه
    هل حتزيد او تنقص

    Future_Dream1983

    Posts : 10
    Join date : 18/09/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف Future_Dream1983 في الإثنين يوليو 06, 2015 3:54 am

    ياليت الأخ ولد الشقران يفيدنا بخصوص اللي عنده قرض مازال يسدده حاليا وحدث انهيار اقتصادي مالي ماذا سيحدث به؟؟؟ اغلب الشعب السعودي عايش على أقساط البنك

    TARIQQ
    زائر

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف TARIQQ في الإثنين يوليو 06, 2015 4:27 am

    السلام عليكم

    هل تقصد يا ولد الشقران ان العمله العالمية والتي يسعون اليها هي البت كوين (Bit Coin )  ؟
    وهل نشتري الان ذهب ام هذه العمله ؟؟
    ام نبدأ بشراء الذهب والتحويل لاحقا الى العمله العالمية الجديدة (ان كانت هي )؟؟

    وشكرا لك


    كما اعتذر عن ارسال السؤال بالخطأ في القائمة الرئيسية..

    عبد العزيز

    Posts : 871
    Join date : 13/02/2015

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف عبد العزيز في الإثنين يوليو 06, 2015 4:38 am

    فيديو: يوناني متقاعد ينفجر باكيا أمام البنك المركزي ويصبح رمزا لمعاناة اليونانيين
    جيورجوس مواطن يوناني، انفجر باكيا أمام البنك المركزي. المتقاعد السبعيني، أراد صرف جزء من معاش زوجته المريضة. لكن طلبه مرفوض، بعد أن اصطف في الطوابير، أمام ثلاثة مصارف أخرى، دون جدوى. صورته، وهو منهار، التقطها مصور، في وكالة الصحافة الفرنسية، ليصبح جيورجوس، رمزا لمعاناة اليونانيين، ووجها لأزمتهم. وقد قال جورجوس أنه لا يحتمل رؤية بلده في هذا البؤس. "لهذا السبب انهرت، وليس بسبب مشكلتي الشخصية".
    http://www.france24.com/ar/20150705-%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%81%D8%AA%D8%A7%D8%A1-%D8%B1%D8%AC%D9%84-%D9%8A%D8%A8%D9%83%D9%8A-%D8%A3%D8%B2%D9%85%D8%A9


    ولد الشقران

    Posts : 920
    Join date : 13/08/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف ولد الشقران في الإثنين يوليو 06, 2015 9:18 am

    حقيقه ما حدث فى اليونان وسيطرة مجموعة الروس والصين واضحه على اليونان ... الشياطين متخوفين لان خطة الانهيار قد تخرج من ايديهم وهم يحاولون اقناع اليونان عدم استخدام الدراخمه ورمى اليورو .. هناك اجتماع يحدث الان يهدفون منه عدم اعلان اليونان التخلى عن اليورو كعمله ولذلك قلت سابقا بعد منتصف الشهر السابع راقبوا سوق الاسهم وهبوطه حتى الشهر العاشر من هذه السنه ثم ارتفاعه الى سنة 2017 ..

    الان هذا الامر اصبح خطير لان اليونان اذا اعلنت انها ستتخلى عن اليورو تكون قلبت اوروبا كلها ومنها هبوط حاد لسوق الاسهم قبل منتصف هذا الشهر ... راقبوا اذا اعلنت اليونان ستعود لعملتها القديمه الدراخمه لان مجموعة الصين تحث اليونان على ذلك ... لذلك هذا الامر مهم لانه بعدها خرجت الامور من يد الشياطين وقد يحدث امور خطيره غير متوقعه !!!

    كما ذكرت سابقا ...اوروبا انتهت كوحده ولابد ان تتفكك ...

    وبس

    ولد الشقران

    Posts : 920
    Join date : 13/08/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف ولد الشقران في الإثنين يوليو 06, 2015 9:55 am

    وجنان كتب:اخي واد الشقران نرجو التوضيح بالنسبة لانهيار اسواق الاسهم حسب ما ذكرت من بعد رمضان الى شهر 2015/10 لكن

    هل سيطول الانهيار وكم  سيستمر ؟

    وماذا عن اسعار النفط وهي الأهم بالنسبة لنا وادول الخليج ؟

    وكيف سيكون تداعيات التوقيع النووي مع ايران بعد ايام ان تم ذلك على المنطقة ؟


    ولك خالص تحياتي


    بارك الله فيك .. نحن ذكرنا انه بعد منتصف هذا الشهر وبالتحديد ما بين 24-29 هناك انهيار لسوق الاسهم مفترض عمله يتم فيه خفض السوق بحيث يجعل الجميع يخاف ويبيع ومنه يتم فيه خسائر لشركات تؤدى لتسريح العماله وهذا سوف يستمر حتى 1-10-2015   ثم يهبط سوق البوند  فى ذلك الوقت فيحدث خسائر لا مثيل لها فى التاريخ  يخسر الناس اموالهم ومعاشاتهم التقاعديه والاستثماريه وووو.... ثم فى نفس الوقت يلجاء المستثمرون لوضع ما تبقى من اموالهم فى سوق الاسهم فيرتفع سوق الاسهم الى 2017  .. ولكن عامة الناس راحت عليهم ..

    الان ... ما يحدث لليونان جاء غير متوقع للشياطين لان مجموعة الصين تمول اليونان وتعدهم بالدعم .. اذا اعلنت اليونان استخدام الدراخمه انتهت اوروبا واليورو!!... المفترض ان يكون هذا الاعلان فى اواخر الشهر التاسع ومنها تنهار اوروبا واليورو....  

    حقيقه ما زلنا نراقب الشياطين لان اموالهم الان فى خطر لانهم المفترض يسحبوها فى منتصف الشهر التاسع من هذه السنه ... سبحان مقدر الامور !!!

    لذلك انتبهوا لليونان فى الة اعلان الدراخمه قبل موعده  لانه بيحطم السوق مبكرا ..

    عند حدوث الانهيار المالى يوف يستمر سبع سنوات يتخلله حروب فقر جوع ووو ...

    النفط انتهى لامتنا لان هناك وسائل طاقه اخرى!! ... للاسف الرفاهيه لعيالنا انتهت وما بيشوفون العز اللى عاش به خليجنا خلال 40 سنه .. والله اعلم فى كل شئ ...  النفط كان يسند الدولار وبعد الانهيار القادم الذهب بيسند العمله الجديده ... ولذلك النفط بيصبح شئ عادى ومنها ينتهى البترودولار ولن تعود الامور كما سبقت الا فى خلافه اسلاميه .. خاصة بعد الانهيار وخسائر الاموال اللى وضعتها الانظمه المرتده فى بنوك الغرب  بنعود للاءيام قبل .. ايام اجدادنا !!

    ايران تلعب بالغرب لانها تعرف ان الغرب مفلس وخارت قواه .. مجموعة الصين وروسيا هى الاقوى الان وسوف تظهر كقوى عالميه بعد  الانهيار لان اوروبا وامريكا ستفكك .. ايران بتستغل ذلك وبتحاول احتلال الكويت البحرين جزء من الامارات ..


    وبس

    ولد الشقران

    Posts : 920
    Join date : 13/08/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف ولد الشقران في الإثنين يوليو 06, 2015 10:09 am

    عبد العزيز كتب:
    ولد الشقران كتب:
    ايران تنتظر الانهيار حتى تحتل دول فى المنطقه

    وبس

    هل موضوع إيران تم تأجيله أخبرتنا أن موعدهم أواخر هذا الشهر
    هل تم تأجيله لبعد الإنهيار و إحتلالها لدول المنطقة



    بارك الله فيك .. الشياطين لا حيله لهم والمجوس يلعبون بهم .. المجوس يمددون المفاوضات حيث شاؤوا والشياطين يحاولون فقط احتواء ايران حتى لا تخرب ايران خطط الشياطين فى خليجنا ..

    حقيقه الان نحن فى امر خطير لان الكتله الشرقيه من الصين والروس والمجوس والمنغول ووو هم من لهم اليد العليا.. وبسبب تلاعب الصهاينه وغباؤهم سوف يحرق اوروبا وامريكا وحتى الصهاينه سوف يتم ملاحقتهم ولذلك كل هؤلاء الصهاينه اللى يدعون انهم يهود بغيروا دينهم ويعودون لاصولهم الروسيه والاشكنازيه والخزريه ويبقى البهود الحقيقيون اللى هم فى ايران والمغرب وبعضهم من يعيش الان فى الكيان الصهيونى...

    اخوف ما اخاف ان يقوم الشياطين بعمل نووى يشعل العالم كله لانهم خسروا كل شئ ...

    المجوس اقوياء ولابد من احتوائهم فى منطقتنا لانهم كفره وسوف يقتلوننا لكرههم العرب .. اقول لاخوانى فى الخليج بعد الانهيار لابد ان يتم القضاء على النظام المرتد والمجوس اللى يعيشون بيننا والا تعاون النظام المرتد مع المجوس لقتلنا ... اما شيوخ الحيض والنفاس والسلطان لابد من اصطيادهم وطردهم الى عبدان ...

    وبس

    عبد العزيز

    Posts : 871
    Join date : 13/02/2015

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف عبد العزيز في الإثنين يوليو 06, 2015 11:56 pm

    واشنطن بوست: هل سينهار الاتحاد الأوروبي؟ 7 أسئلة تخبرك كل شيء عن أزمة ديون اليونان
    بعد 5 سنوات من محاولات الإنقاذ، معارك الموازنة والاقتصاد المتداعي، يبدو أن اليونان في طريقها كي تكون الدولة الأولى التي تغادر منطقة اليورو.

    إذا كان يبدو أنك قد سمعت خلافا حول هذا الأمر لفترة من الزمن، أنت على حق. ولكن هذه المرة قد يكون الأمر مختلفا، فيبدو أن كل التوقعات السيئة التي كان الناس قلقين من حدوثها قد بدأت تحدث الآن، فالحكومة اليونانية، وخلال الأسبوع الماضي قد فوتت موعدا لسداد أحد استحقاقات الدين الحيوية لصالح صندوق النقد الدولي، وأجبرت البنوك في البلاد على الإغلاق إثر ذلك.

    في يوم أمس الأحد، صوت اليونانيون، للغرابة، بفارق ملحوظ، لرفض مطالب التقشف الأوروبية التي كانت تعني المزيد من المساعدات المالية لليونان. البنوك في البلاد الآن تبدو عرضة لخطر الانهيار الوشيك، وربما تجبر البلاد على مغادرة الاتحاد النقدي التاريخي (اليورو).

    فكيف وصلنا إلى هذه المرحلة، وماذا يعني هذا بالنسبة لليونان وأوروبا وبقية الاقتصاد العالمي؟، الجواب القصير بلغة النقد( العملات) فإن الأمر أشبه بيوم القيامة، حيث سيتحول الركود إلى كساد، إلا أن الأمر لا يجب أن يكون نهاية العالم، أما عن الإجابة المفصلة، فحسنا، هذه هي:

    أولًا: ما هو الوضع في اليونان الآن؟

    في الاستفتاء الذي انتهى عند منتصف نهار الأحد بتوقيت الشرق، رفضت اليونان حزمة التقشف التي أصر القادة الأوروبيون أن البلاد يجب أن تنفذها في مقابل استمرار المساعدات المالية، مع إجمالي نسبة تصويت بلغت 90%، حيث رفض 61% من المشاركين البرنامج الأوروبي.

    وكان التساؤل الذي أورده الاستفتاء كالتالي:

    هل ترى أنه يجب قبول العرض المقدم من قبل المفوضية الأوربية والبنك المركزي الأوربي وصندوق النقد الدولي في مجموعة اليورو بتاريخ 25 يونيو 2015 والذي يتألف من جزأين يشكلان معا اقتراحا شاملا؟. وجاءت الوثيقة الأولى تحت عنوان «الإصلاحات اللازمة لاستكمال البرنامج الحالي وما بعده». أما الوثيقة الثانية فحملت عنوان «تحليل أولي للديون المستدامة».

    وكان جوهر النقاش يتمحور حول ما إذا كانت اليونان عليها أن تنفذ برنامج التقشف بشروطه الأوروبية أم بشروطها هي، بعبارة أخرى، هل ستكون اليونان مضطرة إلى خفض كبير في الإنفاق الاجتماعي كما يريد الأوروبيون أم أنه يمكن تقليل العجز من خلال زيادة الضرائب كما يقترح اليونانيون؟

    «سيريزا»، الحزب اليساري الذي أتى إلى السلطة هذا العام على خلفية رسائل مضادة لبرنامج التقشف (في الانتخابات التي أجريت في يناير الماضي حصل الحزب على 149 مقعدًا بالبرلمان من مجمل 300 مقعدًا. للحصول على الأغلبية في البرلمان يجب أن يحصل الحزب على 151 مقعدًا، ولتلافي هذه المعضلة فقد عقد سيريزا تحالفًا سياسيًا مع حزب اليونانيين المستقلين الرافض أيضًا لإجراءات التقشف الاقتصادية التي فرضت على البلاد من قبل الاتحاد الأوروبي) ، وراهنوا بنجاح على أن اليونانيين سوف يرفضون مطالب أوروبا، في الوقت الذي توقع فيه الكثيرون أن اليونانيين لن يكون بإمكانهم الرفض، ويرجع ذلك جزئيا إلى أن اليونانيين، وإن كانوا لا يفضلون البرنامج الأوروبي، إلا أنهم قد عارضوا طويلا الانسحاب من منطقة اليورو.

    ولكن يوم أمس الأحد أعطت اليونان جوابها شبه النهائي وهو أنها تريد أن ترسم مسارها الخاص.

    الآن «سيريزا» سوف يكون له اليد الأقوى على طاولة المفاوضات، ولكنه الطرف الذي سيكون عليه عبء الانتقال بالبلاد عبر أزمة مالية وبشرية مؤلمة، هذه المقامرة سوف تشكل اقتصاد أمة تعدادها أكثر من 11 مليون نسمة ربما لأكثر من جيل.

    ثانيًا: ما هي الخطوة التالية إذًا؟

    في حال كان اليونانيون قد اختاروا التصويت بنعم للخطة الأوروبية، فإن اليونان كانت على الأرجح ستتجه نحو انتخابات جديدة ، فأوروبا في الواقع لا تثق في «سيريزا» لتنفيذ خطة التقشف، وبعدذلك ربما كانت المفاوضات ستستمر على نفس المنوال كما كان يحدث من قبل.

    الآن، ربما يظن «سيريزا» أنه نجح في تعزيز موقفه في وجه أوروبا، ولكن همته سوف تتعرض للاختبار سريعا. وأول ردود الأفعال المنتظرة سوف تكون من البورصات الآسيوية التي ستفتح أبوابها في وقت متأخر يوم الأحد وتشير التوقعات المستقبلية للأسواق إلى أننا سوف نشهد ليلة غائمة.

    لكن يوم الإثنين سيكون هو الاختبار الحقيقي. قد يرفض المستثمرون إقراض اليونان المال بأي ثمن تقريبا، وسوف تفتقر البنوك والحكومة إلى الأموال الضرورية للعمل. وهنا نورد ما كتبه وزير الخزانة الأمريكي السابق «لاري سامرز» في نهاية هذا الأسبوع:

    سوف تعاني البنوك اليونانية من نقص شديد في السيولة المالية في وقت مبكر من هذا الأسبوع، ربما يوم الإثنين، وسوف تكون هناك حاجة لتزويدهم بسندات ائتمان (IOU) لتلبية حاجاتهم إلى السيولة بطريقة أو بأخرى، نظرا لأن اليونان لا تتمتع بصلاحية إنتاج اليورو . ما سوف يفعله الأوربيون وما سوف يقرره اليونانيون سوف يحدد بشكل كبير مستقبل اليونان ومنطقة اليورو.

    هذا ربما يمنح البلاد بعض الوقت لحين التوصل إلى صفقة ما، وسوف تجري المستشارة الألمانية «أنجيلا ميركل» محادثات في باريس يوم الإثنين، وسوف يتم عقد قمة لدول منطقة اليورو يوم الثلاثاء لمناقشة الأزمة. وعلى الرغم من أن «سيريزا» قد نجح في الفوز بنتيجة التصويت، فإنه سوف يواجه ضغوطا للقبول باتفاق أفضل بالنظر إلى كون اليونانيين لا يرغبون في مغادرة منطقة اليورو.

    ولكن إذا كان البنك المركزي الأوروبي سوف يتمسك في نهاية المطاف بعدم إعطاء البنوك في اليونان الأموال التي تحتاج إليها، فمن ثم هناك طريقتان فقط لا ثالث لهما للحصول علي المال، وإلا فإنها سوف تتحطم وتحترق. إما الحصول عليها من المودعين أو القيام بطباعتها. ويعرف الخيار الأول ب«خطة الإنقاذ من الداخل» وهو الخيار الذي انتهجته قبرص حين قرر البنك المركزي الأوروبي التوقف عن دعم بنوكها قبل عامين.

    وسيكون الخيار الثاني متاحا فقط إذا كان لليونان عملة يمكن طباعتها، وهذا ليس متوفرا حتى الآن، فاليونان تتعامل فقط عبر اليورو، ولذا فإن اليونان سوف تكون مجبرة على التخلي عن اليورو، وإعادة «الدراخما» إذا أرادت إعادة رسملة بنوكها عن طريق المطبعة. كلا الخيارين مؤلم بالطبع، لكن الخيار الافتراضي الأخير مع تخفيض قيمة العملة سوف يكون أقل ضرراعلى الاقتصاد على المدى البعيد.

    في ملخص بحثي نشرته مؤسسة بحثية تدعى مجموعة أكسفورد الاقتصادية في 3 يوليو، ورد أن احتمالية أن تقوم اليونان بمغادرة منطقة اليورو تبلغ حوالي 85% في حال التصويت بـ«لا»، بعد ظهر يوم الأحد، بعد الاستفتاء، قالت البنوك الكبرى بما في ذلك جي بي مورغان تشيس وبنك باركليز أن توقعاتهم تشير الآن إلى خروج اليونان من منطقة اليورو.

    «جوزيف غاغنون»، زميل بارز في معهد بيترسون للاقتصاد الدولي، أوضح آليات الخروج المحتمل لليونان، أو ما اسماه بـ”Grexit” كما يلي :

    (1)الخطة الأولى ستكون سن تشريعات تضمن تحويل كل الأصول والاستحقاقات المالية وجميع العقود التجارية واتفاقات الأجور من اليورو إلى الدراخما وفقا لقاعدة 1:1 (1يورو = 1 دراخما) ، وسوف تحتاج البنوك إلى الإغلاق لبضعة أيام وربما أكثر حتى يكون بإمكانها إعادة برمجة أنظمتها، وسيضمن التشريع أيضا ملاحظات بشأن إدخال أوراق الدراخما وقطعها النقدية إلى التداول خلال أقصر فترة زمنية ممكنة ربما لا تتجاوز 6 أشهر.

    (2)بمجرد أن تفتح البنوك أبوابها ويتم التداول على الدراخما فإنها سوف تتعرض للتعويم وستنخفض قيمتها بكل تأكيد. وسوف تتعرض لتقلبات كبرى قبل أن تتجه نحو الاستقرار. من الصعوبة بمكان التكهن بحجم الانخفاض المتوقع. في تجربة أيسلندا سببت الديون والأزمة المالية العالمية انخفاضا أوليا بلغت قيمته 40% قبل أن يستقر عند 25% . أوراق اليورو والعملات المعدنية المتداولة حاليا في اليونان سوف ترتفع قيمتها. خلال الأشهر التي ستسبق تقديم أوراق الدراخما قطعها النقدية، سوف يستخدم اليورو في عمليات شراء محدودة مع التجار الذين سيتعاملون معه على أساس قيمته السوقية.

    الدين الحكومي المستحق لصالح المؤسسات المالية اليونانية سوف يتم تحويله إلى الدراخما وفقا لنفس القاعدة، وسيتعين على هذه المؤسسات أن تقبل الدين الجديد سواء في أصل الدين أو استحقاقات الفائدة، وسوف تعلن الحكومة تعليق باقي ديونها سواء أول الدين أو استحقاقات الفائدة، بما في ذلك ديون بنك اليونان المستحقة للبنك المركزي الأوربي، وسوف تبدأ المفاوضات حول طريقة إعادة هيكلة هذه الديون الغير محولة.

    ثالثًا: ما الذي أدى بنا إلى هذه النقطة؟

    إنها قصة طويلة، تمتد بجذورها إلى بدايات تشكيل منطقة اليورو ، خمس سنوات من الجهود الفاشلة لوقف الأزمة المتنامية. هناك خبرات متباينة واختلافات جوهرية تبرز الفوارق بين اليونان وألمانيا، العملاق الاقتصادي في أوروبا وصانع القرار الأول. هذين المخططين يوضحان هذه الاختلافات الصارخة:

    أولا: بيانات الضرائب الغير محصلة، تظهر البيانات أن ألمانيا لم يكن لديها مشكلة تقريبا فيما يتعلق بقيام دافعي الضرائب بدفع المبالغ المستحقة عليهم للحكومة، في حين يمثل الأمر تحديا كبيرا جدا لليونان. ألمانيا لديها عدد أقل من الديون الضريبية المستحقة من أي بلد آخر في أوروبا، في حين أن اليونان لديها أكثر من أي بلد آخر. هذا الاختلاف لا يساعد فقط ألمانيا على أن تتمتع بموقف أكثر سلامة من الناحية المالية مقارنة باليونان، لكنه أيضا يقدم التناقض الصارخة بين حكومة منضبطة وأخرى عانت مشاكل مع الانضباط عبر تاريخها.

    الأمر الثاني هو البطالة، والذي يفسر بوضوح لماذا تريد اليونان السيطرة على مستقبلها. إنها تعاني أسوأ معدلات البطالة في أوروبا، أسوأ حتى من معدلات البطالة في الولايات المتحدة إبان فترة الكساد الكبير، وتتفاقم البطالة بشكل خاص بين العاملين من الشباب. عندما ينظرون أمامهم فيجدون أن شابا بين كل اثنين من اليونانيين يعاني مشكلة البطالة، وهي مشكلة من شأنها أن تلقي بظلالها على الاقتصاد اليوناني لأجيال قادمة، فإن قادة اليونان يودون أن يسلكوا مسارا مختلفا.

    وبشكل فوري، تمت الدعوة إلى استفتاء نهاية الأسبوع الماضي من قبل رئيس الوزراء «ألكسيس تسيبراس»، بعد مفاوضات مع الأوروبيين في بروكسل. «الترويكا» التي تضم (المفوضية الأوروبية والبنك المركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي) كانت تعطي لليونانيين الأموال التي يحتاجونها للعمل ولكن كان عليهم أن يعيدوها مرة أخرى، صندوق النقد الدولي، على وجه الخصوص، أصر على أن اليونان يجب أن تخفض المعاشات بنسبة 1 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي، وقالت اليونان أنها كانت على استعداد لتخفيض نصف هذا القدر فقط وتعويض هذا الفارق من خلال زيادة الضرائب على الشركات. وعندما لم يتمكنوا من التوصل إلى اتفاق، دعا «تسيبراس» إلى للتصويت.

    هذا التوجه لم ينتج عنه فقط تصعيد سياسي للأزمة، ولكن تصعيد اقتصادي أيضا، كانت البنوك تسير ببطء شديد خلال الأشهر القليلة الماضية ويكأنها قد التقطت بوادر أنه لن يتم التوصل إلى صفقة. كان الناس مدفوعين بالقلق أن اليونان سوف تكون مجبرة على الخروج من مشروع العملة الموحدة، وأن اليورو القديم سوف يتم استبداله إلى الدراخما اليونانية الجديدة والتي لن تكون بالتأكيد بنفس القيمة.

    وعندما لم يتم التوصل إلى اتفاق، اضطرت اليونان إلى إغلاق بنوكها وتحجيم استخدام ماكينات الصراف الآلي بحد أقصى 60 يورو يوميا ومنع الناس من تحريك أموالهم إلى الخارج بدافع من الهلع. ثم أعلنت اليونان أنها سوف تتخلف عن دفع 1.5 بليون يورو مستحقة لصندوق النقد الدولي. لم يكن ذلك مفاجئا. اليونان لم يكن لديه هذا المبلغ. في الواقع لم يكن لديه أي شيء، لقد صار منكسرا.

    للحظة ما بدا أن المحادثات قد تستأنف في الأسبوع الماضي، كانت حكومة اليونان تتمسك بمحاولة إنقاذ في اللحظات الاخيرة، وكانت أوروبا تقدم تنازلات طفيفة. وفي النهاية أوضحت المستشارة الألمانية «أنجيلا ميركل» والدائنين الآخرين أنهم يودون انتظار نتائج الاستفتاء، وأنهم سيعتبرون التصريحات القادمة من «سيزيرا» مجرد تسخين إعلامي، في الوقت الذي يحمل فيه الاستفتاء الخبر اليقين.

    رابعًا: ما مدى سوء الأوضاع في اليونان؟

    لوضع سيء جدا، فوفقا لتغريدة البنك الملكي الاستكتلندي (RBS)، قد عانت اليونان واحدة من أسوأ التراجعات الاقتصادية في التاريخ الحديث، ولا سيما بالنظر إلى أنها ليست مرتبطة بحالة حرب.

    خامسًا: هل سيكون ترك اليونان لمنطقة اليورو كارثة مطلقة؟

    من الصعب التنبؤ بما سيجلبه المستقبل وراء المزيد من الكساد. لكن هناك فرضية محتملة أن يكون ترك اليونان لمنطقة اليورو أمرا جيدا بالنسبة إليها، إذا لم يكن كذلك فإن هناك فرضية أقوى أن انضمامها لمنطقة اليورو كان شيئا سيئا من الأساس.

    كان اتحاد اليورو بمثابة ضربة محورية في عالم السياسة وتتويجا لـ60 عاما من التكامل الأوربي الذي أخذ يتسع شيئا فشيئا، ولكنه كان أيضا “بعبعا” اقتصاديا، ولم يكن من الصعب رؤية ذلك. العديد من الاقتصاديين، بمن فيهم «ميلتون فريدمان» الحاصل على جائزة نوبل، حذروا من أنه لن يجدي نفعا بالنسبة للبلدان ذات الاحتياجات الاقتصادية المختلفة أن تبادل سياسة نقدية واحدة عوضا عن توحيد سياستهم المالية. في كل لحظة سيكون النقد إما متوفرا بشدة أو شحيحا بشدة لدى بعض الأعضاء، في حين لا توجد هناك ضمانات لتحقيق التوازن. وبعبارة أخرى، فإن اليورو كان بمثابة ورق النصب باسم السلام والازدهار الذ جعل هذا الأخير من المستحيل تحقيقه بالنسبة لبعض البلدان.

    هذا بالضبط ما حدث في اليونان، في عام 2000 حدثت فقاعة كبيرة بسبب أسعار الفائدة التي كانت منخفضة في ذلك التوقيت، وحدث الإفلاس الكبير في وقتها، والذي يرجع بشكل رئيسي إلى القوة المفرطة للعملة. فمع اقتصاد قوي وحجم ديون أقل، كان من الطبيعي أن ألمانيا تدفع أقل بكثير من أجل الاقتراض، لكن في الواقع فإن المستثمرين تعاملوا مع البيئة اليونانية الخطرة بنفس الشكل الذي تعاملوا به مع ألمانيا لأن كلاهما ببساطة يستخدم اليورو .


    ومع ذلك، عندما بدأت أزمة الديون، سرعان ما تخلى المستثمرون عن اليونان وهرعوا بحثا عن ملاذات آمنة مثل ألمانيا (وسندات الخزانة الأمريكية).

    والآن، بدلا من أن تكون اليونان قادرة على خفض تكلفة طريقها للعودة إلى المنافسة، إنها تبدو مضطرة إلى اللجوء إلى انكماش اقتصادها، على اليونان الآن اللجوء إلى خفض الأجور، ما يفاقم من مشكلة البطالة، بدلا من خفض قيمة العملة، إنها نفس المشكلة التي خلقها معيار الذهب عام 1930. الفرق، رغم ذلك، هو أن الأوروبيين اليوم أكثر التصاقا باليورو مما كانوا عليه إلى معيار الذهب. لأنهم في هذا التوقيت يجعلونه معادلا للحضارة الغربية ذاتها، ذلك لأن اليورو الآن يعدل مزيجا بين معيار الذهب والسلطة الافتراضية.

    لا أحد يريد أن يتخلص من المشكلة الحقيقية، وبناء على ذلك تظل كل المشاكل الأخرى مستمرة.

    سادسًا: ولكن لماذا يهتم الكثيرون باليونان على الرغم من صغر اقتصادها؟

    لا يمثل اقتصاد اليونان ما هو أكثر من 2% من اقتصاديات منطقة اليورو، لكن أفضل طريقة للتفكير في كيف يمكن للأشياء الصغيرة أن تصنع فوارق كبرى هو أن نفكر كيف وصلنا إلى هذه النقطة في المقام الأول. الآن عندما تقترض بلد بوفرة، فإن صندوق النقد الدولي يوصي بأن تتم جدولة ديونها وموازنة ميزانياتها وتخفيض قيمة عملتها، الفكرة هنا أنه من غير المجدي أن تطالب دولة ما بمحاولة سداد أكثر مما تستطيع، لكنك تحتاج أيضا إلى مساعدتها في كيفية تحقيق الاستقلال المالي بدلا من الدخول في خطط الاقتراض واحدة تلو الأخرى.

    الخدعة هنا أنك على الرغم من كونك مطالب برفع الضرائب وتقليص النفقات، وهما يضران بالاقتصاد، فإنك في الوقت ذاته مطالب بنمو الاقتصاد أيضا، خلاف ذلك، فإن تقلص الدخل القومي قد يجعل من الصعب بالنسبة لك تسديد ديونك حتى وإن كانت قليلة. هذا هو السبب الذي يدفع صندوق النقد الدولي لوصف جرعة كبيرة من التحفيز النقدي (تخفيض قيمة العملة) للتعويض عن الضرر الاقتصادي الناجم عن التقشف المالي. وهي الخطة التي اعتمدت عليها أيسلندا للتغلب سريعا على تقليص موازنتها مقارنة بما يحدث الآن في اليونان.

    وهذا بالضبط ما لم يحدث في اليونان، فبعيدا عن التقشف الذي تمت ممارسة قدر كبير منه، ما لم يتم فعله كان تخفيض قيمة العملة أو فعل ما يكفي لتخفيف عبء الديون. وهذا الجزء الأخير هو الخطيئة الأصلية لعمليات الإنقاذ في أوروبا. في عام 2010 اعترف صناع القرار في أوروبا أن منطقة اليورو كانت أشبه ما يكون بصف مرصوص من أحجار الدومينو فقط في انتظار أن يتم طرحها جميعا بدءا من الحلقة الأضعف، إذا تخلفت اليونان عن سداد ديونها، فإن البنوك الفرنسية والألمانية التي قدمت كل ذلك المال قد تفلس أيضا، والبنوك التي قدمت لهؤلاء الأخيرين المال بدورها أيضا. وهكذا،

    وليس هذا فقط، فمن الطبيعي أن ينتهي الأمر إلى خروج اليونان من منطقة اليورو، وعند هذه النقطة ستبدأ الأسواق في المراهنة على الحلقة التالية الأضعف في السلسلة، ومن شأن ذلك أن يقوم بالرفع من تكاليف الاقتراض بالنسبة للبرتغال ثم بالنسبة لأسبانيا وهكذا البقية. وبعبارة أخرى لم يتم السماح لليونان بالذهاب إلى هذا المصير من قبل على الرغم من كونه حتميا لأن هذا الأمر يمكن أن يقودنا إلى تفجير متوالية من النبوءات ذاتية التحقق التي بإمكانها أن تسبب انهيار مشروع العملة الموحدة.

    ولذلك حصلت اليونان على خطة للإنقاذ في وقت سابق، والتي بلغت حد تزويدها بالمال لإعطائه للدائنين. كان ذلك خبرا جيدا بالنسبة للبنوك الفرنسية والألمانية المذكورة آنفا التي حصلت على أموالها لكنه لم يكن كذلك بالنسبة إلى اليونان، كان لا يزال هناك الكثير من الديون كما كان من قبل، والفارق الآن فقط أنها صارت مستحقة لصالح الدائنين الرسميين مثل صندوق النقد الدولي بدلا من المؤسسات الخاصة مثل البنوك.

    والآن، وبعد مرور عامين ، ورغم أن ديون القطاع العام تتم محاسبتها بسعر فائدة أقل وآجال أطول للاستحقاق مقارنة بالمؤسسات الخاصة، ولكن ذلك لم يكن كافيا. خاصة بالنظر إلى أنه أصبح من الصعب بالنسبة إليهم الوفاء بأي استحقاقات في ظل انهيار الاقتصاد تحت وطأة التخفيضات في الميزانية جنبا إلى جنب مع القوة المبالغ فيها للعملة (ما يؤثر على الاستثمار والصادرات)، في الواقع، ومنذ عام 2008 فإن عبء الديون اليونانية قد بلغ ذروته بسبب التقلص المستمر في حجم الاقتصاد والزيادة المضطردة في حجم الديون.

    استغرق الأمر خمس سنوات فقط، ولكن أوروبا في النهاية قد تكون مستعدة الآن للخيار الحتمي. وعلى الرغم من أن البنك المركزي الأوروبي قد خلق جدار الحماية (عبر التعهد بشراء سندات الدين من الدول المعرضة للمخاطر كالبرتغال وأسبانيا وإيطاليا) يفترض أن يمنع أي نوع من الذعر من الانتشار، إلا أنه لم يتم اختباره بعد. ينبغي أن يكون كافيا، ولكن من يريد تجربة ذلك؟ أوروبا الآن أيضا يبدو أـنها ليست على استعداد لأن تدفع الثمن اللازم لليونان لمنع حدوث ذلك. وبعبارة أخرى، لعبة الدجاج هذه قد تنتهي بصورة مختلفة عن الماضي.

    سابعًا: ختاما .. ما الذي يعنيه الأمر بالنسبة للاقتصاد العالمي؟

    ربما ليس التأثير بقدر ما نظنه، جدار الحماية الأوروبي يبدو أنه يعمل بكفاءة، من الصعب التكهن بما سيحدث في أسوأ الحالات إذا انسحبت اليونان من منطقة اليورو، ولكن من المحتمل أن يكون شيء من هذا القبيل:

    اليونان

    الدراخما الجديدة سوف تعاني الانخفاض، سوف ترتفع نسبة التضخم إلى عدد مكون من رقمين، الواردات من النفط والمواد الغذائية سوف تحتاج إلى تحصيصها. الشركات التي قامت بالاقتراض باليورو سوف تشهر إفلاسها وسيكون على الحكومة أن توازن ميزانيتها بين عشية وضحاها. وبعبارة أخرى، فإن الحصول على صفقة جيدة سيكون وضعا أسوأ مما عليه الأمور الآن بالفعل، وهو أمر له عواقبه في بلد تتخطى معدلات البطالة فيه نسبة 25%. ولكن بعد عام أو عامين سوف تمر هذه المتاعب وستترك اليونان مع عملة رخيصة من شأنها أن تجعل صادراتها أكثر قدرة على المنافسة وتجعل السياحة فيها أكثر جاذبية.

    أوروبا

    (1) سوف تخسر أوروبا أموالا فعلية تقدر بمئات المليارات، لا يقتصر الأمر على 240 مليار يورو حصلت عليها الحكومة اليونانية، ولكن بنوكها قد تلقت أيضا 89 مليار يورو في صورة قروض من البنك المركزي الأوربي، والتي قد تتخلف عن سدادها حال خروجها من منطقة اليورو.

    (2) سيكون هناك بعض العدوى، التكاليف المرتفعة للاقتراض قد تزحف وصولا إلى إيطاليا وإسبانيا والبرتغال، ولكن الحقيقة أن البنك المركزي الأوروبي قد قام بشراء السندات من هذه البلدان بالفعل، كما تعهد بشراء ما يلزم لإبقاء أسعار الفائدة منخفضة وعدم السماح لها بأن ترتفع كثيرا،

    (3) مع كل هذا الغموض ينبغي أن نشهد المزيد من الانخفاض في اليورو، وهو ما قد يدفع حركة الصادرات،

    (4) أخيرا، و رغم أن هذا قد يبدو قاسيا، فإن أسوأ شيء يمكن أن يحدث في أوروبا هو أن تبلي اليونان بشكل جيد بعد مغادرتها منطقة اليورو،. ومن شأن ذلك أن يشجع الأطراف المناهضة للتقشف في باقي القارة نحو تحدي عقيدة خفض الميزانية في القارة العجوز من خلال إظهار أنه ليس لديهم شيئا ليخسروه سوى القيود المالية المفروضة عليهم.

    الولايات المتحدة

    ينبغي أن تكون بنوكنا على ما يرام، قد تفشل بعض المحافظ الاستثمارية (تسمى أيضا صناديق التحوط، وهي أداة استثمارية ذات رافعة مالية عالية ) ، وسيجعل الدولار القوي في مواجهة اليورو الضعيف الصادرات الأمريكية أقل تنافسية، وهذا كل شيء. حقا لا ينبغي أن يكون هناك ضرر كبير جدا من فشل البلد الذي لا يتعدى الناتج المحلي الإجمالي له حجم اقتصاد ولاية كونيتيكت. حقيقة أن هذا حدث في وقت ما -أو أنه سوف يحدث- يخبرك الكثير عن مدى هشاشة اقتاديات منطقة اليورو.

    dr.hany0

    Posts : 324
    Join date : 12/02/2015

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف dr.hany0 في الثلاثاء يوليو 07, 2015 2:22 am

    ولد الشقران كتب:



    اخوف ما اخاف ان يقوم الشياطين بعمل نووى يشعل العالم كله لانهم خسروا كل شئ  ...


    وبس

    اتقصد قيام الشياطين بتفجير نووي في امريكا ؟ كما فجروا البرجين سابقا

    .

    .
    ان كان ذاك ... فغالبا موعده سيكون شهر ديسمبر من هذا العام


    دمت بود

    عبد العزيز

    Posts : 871
    Join date : 13/02/2015

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف عبد العزيز في الثلاثاء يوليو 07, 2015 10:42 pm

    يبدو أن الأمر أصبح قريب
    استراتيجية أوباما الانتحارية بين أصدقاء واشنطن وحرق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا
    أطلق الرئيس الأمريكي باراك أوباما جملة من التصريحات الخطيرة التي، ربما، تعد الأخطر منذ انتهاء الحرب الباردة، وتعكس سياسة واشنطن في السنوات المقبلة، واستراتيجيتها في مكافحة الإرهاب.

    أكد الرئيس أوباما أن تهديدات تنظيم "داعش" الإرهابي تجاوزت العراق وسوريا وطالت منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، مشيرا إلى الهجمات الإرهابية التى شهدتها مؤخرا تونس والكويت وشبه جزيرة سيناء المصرية.


    جاء هذا التصريح، ضمن تصريحات أخرى، عقب لقاء أوباما مع فريق الأمن القومى في مقر وزارة الدفاع الأمريكية لبحث مستجدات الاستراتيجية الأمريكية لمواجهة تنظيم "داعش" الإرهابي.

    إن الرئيس الأمريكي يعلن على الملأ، وأمام العالم كله، بما في ذلك الهيئات والمنظمات الدولية، وعلى رأسها الأمم المتحدة ومجلس الأمن، أن نشاطات "داعش" قد تجاوزت العراق وسوريا، ووصلت إلى الكويت في الخليج، ومصر وتونس في شمال إفريقيا، وإذا أضفنا ما جرى في السعودية، وما يجري في ليبيا، والتهديدات الكامنة للجزائر، فإن داعش قد أصبح يسيطر على المجال الشرق أوسطي بالكامل، ما يعطي ذريعة قوية للولايات المتحدة لاتخاذ الإجراءات التي تراها مناسبة لتحقيق عدة أهداف تحت حجج مختلفة:

    -الحفاظ على مصالحها.
    -الحفاظ على حياة مواطنيها.
    -الحفاظ على حياة الأقليات العرقية في الشرق الأوسط.
    -الحفاظ على أمن إسرائيل وبقية حلفائها في المنطقة.
    -الحفاظ على الأمن الإقليمي والدولي.

    ومن أجل تمرير مقدمات هذه الاستراتيجية كان لابد أن يعترف الرئيس الأمريكي بأن "داعش تمكن من الوصول إلى أشخاص ضعفاء تم تجنيدهم واستخدامهم وضمهم إليه لارتكاب وتنفيذ عمليات إرهابية"، داعيا إلى ضرورة العمل على "تقليص تدفق المقاتلين الأجانب إلى المنطقة والانضمام إلى داعش، والعمل مع أعضاء التحالف على تجفيف منابع التمويل"، ومؤكدا أن واشنطن ستواصل حملتها هي وحلفاؤها على التمويلات غير المشروعة للتنظيم في أنحاء العالم المختلفة".

    وعلى الرغم من أن أوباما يعترف بأن التنظيم الإرهابي قد تجاوز العراق وسوريا وامتد إلى دول أخرى، إلا أنه في الوقت نفسه يؤكد أن "داعش" مني بخسائر أفقدته السيطرة على أراض واسعة كان يهيمن عليها في الفترات السابقة، ثم يعود مجددا للمطالبة بالمزيد من الوقت، مشيرا إلى أن حملة مواجهة "داعش" ستكون طويلة المدى وستستغرق وقتا لاقتلاع جذور هذا التنظيم الإرهابى، ثم عاد ليؤكد ثقته بأن "دحر التنظيم والقضاء عليه سيحدث في نهاية المطاف".

    نحن أمام جملة من التصريحات المتناقضة التي تهدف إلى تمرير إحدى حلقات السيناريو الأمريكي المتحرك والمرن للسيطرة الكاملة على الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وفق حسابات جديدة يدخل فيها تمكين "التيارات اليمينية الدينية المتطرفة" أو على الأقل مشاركتها في السلطة، وبالتالي، فهي تمثل حليفا مهما للولايات المتحدة، قادر من وجهة نظرها على تلبية مطالبها وتنفيذ المهام التي يمكن أن يكلف بها، سواء في المجال الجيوسياسي أو الجيواقتصادي، وبالتالي، فالرئيس أوباما يطلب المزيد من الوقت، على الرغم من محاولات تأكيده "دحر مسلحي داعش"، وهو ما يعيدنا إلى الوراء قليلا، عندما كان تنظيم "القاعدة" الإرهابي يمثل العدو رقم (1) للولايات المتحدة وأوروبا وبقية دول العالم، ولكن بعد أدائه لدوره في كل من أفغانستان والعراق، تراجع إلى الترتيب الثاني، ليظهر تنظيم "داعش" الإرهابي الذي يتميز بالعديد من الصفات الجديدة من حيث التدريب والتسليح والتمويل والقسوة والانتشار والقدر على التمدد.

    لقد استغرقت صناعة "القاعدة" سنوات طويلة بعد أن استنفدت "طالبان" الهدف من وجودها ضد القوات السوفيتية في أفغانستان، كما أن القضاء على "القاعدة" استغرق أيضا عدة سنوات، لا لإزالتها من الوجود بل لتحويلها إلى تنظيم يحتل المرتبة الثانية، وبالتالي، فالقضاء على داعش سيتغرق وقتا لم يستطع الرئيس أوباما تحديده، بينما حدده البعض بثلاث سنوات، فيما حدده البعض الآخر بثلاثين عاما، غير أن مراقبين يشيرون إلى أنه بمجرد أن تحقق الولايات المتحدة أهدافها المتعلقة بالسيناريو الجاري تنفيذه، فسوف يختفي تنظيم "داعش"، أو يتراجع إلى المرتبة الثانية، أو يتحول إلى شكل آخر باسم جديد.

    الرئيس الأمريكي تعهد مجددا بأن بلاده ستواصل استهداف البنى التحتية لداعش في سوريا، مشيرا إلى أن التحالف شن أكثر من 5 آلاف ضربة جوية ضده، وأن التنظيم ليس لديه أي دعم من الجو، وتعهد أيضا بتعزيز قدرات القوات التي تواجه التنظيم على الأرض، موضحا أن الولايات المتحدة تعتزم تعزيز دعمها وتسليحها لما وصفها بـ"المعارضة المعتدلة في سوريا"، فضلا عن دعم الجهود التي يبذلها رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، أي أن استراتيجية واشنطن تساوي بين مجموعات معارضة متناحرة ومسلحة ومختلفة طائفيا وعرقيا وبين حكومة مثل حكومة العراق. وفي الوقت الذي يطالب فيه أوباما بالمزيد من التعاون بين دول المنطقة للقضاء على التنظيم الإرهابي، يواصل هو نفسه الكيل بمكيال آخر تماما في شأن دمشق، إذ أعرب عن اعتقاده بأن السبيل الوحيد لإنهاء ما أسماه بالحرب الأهلية في سوريا هو الانتقال السياسي إلى حكومة جديدة من دون بشار الأسد، والخطير هنا إشارته إلى أنه "بحث هذا الموضوع خلال محادثاته مع قادة عدد من الدول الخليجية في كامب ديفيد أواسط مايو/أيار الماضي، كما بحثه مؤخرا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين"، وأكد أوباما "لقد وجهت إشارة واضحة إلى أن الولايات المتحدة ستواصل عملها على ضمان هذا الانتقال، وأن هناك إدراكا متناميا لدى المعنيين في المنطقة بأنه نظرا إلى التهديد البالغ الخطورة الذي يمثله داعش، فمن المهم أن نعمل معا وليس أن يعمل بعضنا ضد أهداف البعض الآخر، لقيام حكومة سورية تشمل جميع الأطياف"، فماذا يقصد أوباما بحكومة "سورية تشمل جميع الأطياف" في حين يتحدث عن "حكومة جديدة بدون بشار الأسد" ويدعو إلى "أن نعمل معا وليس أن يعمل بعضنا ضد أهداف البعض الآخر"؟! وما هي هذه الأطياف من وجهة نظر الإدارة الأمريكية وفق استراتيجيتها الجديدة لمكافحة داعش؟

    أوباما ينتقل إلى منطقة أخرى أكثر إثارة للجدل، وكأنه يوجه الحديث إلى نفسه، ويرد هو أيضا على هذا الحديث، إذ يعلن أن بلاده لن ترسل أي قوات برية لمحاربة تنظيم "داعش"، بينما الخبراء والمستشارون الأمريكيون في العراق من جهة، وفي دول أخرى لتدريب ما يسمى بالمعارضة السورية من جهة أخرى، إضافة إلى ما يتناثر من أخبار عن وجود أعداد غير قليلة من عناصر القوات الخاصة الأمريكية وعناصر الاستخبارات في العراق وسوريا، وكذلك المؤسسات الأمريكية الاستخباراتية العاملة تحت مسميات مختلفة في العراق وفي دول مجاورة.

    الرئيس الأمريكي يستبعد التضحية بجنوده وقواته، مؤكدا أن الولايات المتحدة تحتاج إلى شريك فعال في محاربة تنظيم "الدولة الإسلامية" الإرهابي على الأرض، ومشددا في الوقت نفسه على أن القوات البرية المحلية هي التي يجب أن تحارب التنظيم المتطرف ميدانيا. إذ أن الضمان لهزيمة "داعش" يكمن في تعزيز القوات الأمنية المحلية. هذا التصريح يثير الكثير من التساؤلات في ظل الشكاوى المتعددة من جانب الحكومة العراقية احتجاجا على تقاعس الولايات المتحدة بالوفاء بالتزاماتها من جهة، ورفض الولايات المتحدة التعاون مع دمشق في مواجهة داعش وبقية التنظيمات الإرهابية مثل جبهة النصرة والجيوب الإسلامية الأخرى التي تحمل السلاح وتمثل أجنحة مختلفة لما يسمى بالمعارضة "المعتدلة المسلحة"، سواء في سوريا أو في دول اخرى.

    على هذه الخلفية، يبدو أن استراتيجية أوباما الجديدة، جزء لا يتجزأ من السيناريو القديم الذي يفشل تدريجيا، فيجبر الإدارة الأمريكية على المزيد من المغامرات "الانتحارية" لدعم الأصدقاء والحلفاء من تنظيمات دينية وجماعات عرقية أو أنظمة سياسية تنفذ نفس الاستراتيجية. كل ذلك بصرف النظر عن النتائج التي تتطور والأوضاع التي تتفاقم في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

    أشرف الصباغ
    http://arabic.rt.com/news/787948-%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D9%8A%D8%AC%D9%8A%D8%A9-%D8%A3%D9%88%D8%A8%D8%A7%D9%85%D8%A7-%D9%88%D8%A7%D8%B4%D9%86%D8%B7%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B1%D9%82-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D8%B3%D8%B7/

    عبد الله الجزائري

    Posts : 975
    Join date : 19/08/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف عبد الله الجزائري في الأربعاء يوليو 08, 2015 3:33 am

    الجزائر

    اليوم لاول مرة استخدام الاباضية الامازيغ المدعومينمن فرنساو المغرب للاسلحة النارية في اعمال التطهير الطائفي ضد العرب المالكية جنوب الجزائر
    و الوضع خطير

    ولد الشقران

    Posts : 920
    Join date : 13/08/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف ولد الشقران في الأربعاء يوليو 08, 2015 9:31 am

    كما ذكرنا سابقا لابد من احتواء اليونان وتسكيتهم حتى اواخر الشهر التاسع ومنها يتم الانهيار بسبب عدم مقدرة الانظمه الغربيه تسديد ديونهم للعالم ومنها افلاس العالم ..

    الشئ المضحك اليونان تبتز الشياطين وتاخذ اموال حتى لا تعلن الافلاس ...

    يا اخوه انهيار اليونان اللى ترونه هو صوره مصغره لما هو قادم فعندما يسمحون لانهيار اليونان تنهار مباشره بعدها اسبانيا ايطاليا البرتغال مالطا .. ثم تنهار فرنسا بريطانيا وكل دول اوروبا ... لانهم لا يملكون الا ارقام مزيفه استطاعوا خداع العالم بها بقوة السلاح والان لا قوه لهم او انهارت قواهم فانفضح امرهم .. والان يقولون للعالم سرقناكم وبنعلن الافلاس ويالله روحوا لبيوتكم ...

    تخيل شخص اقترض منك مليون دينار لمده طويله وكل مره تساءله عن المال يقول لك غدا و بعد غد وتصدقه وعندما تصر على اخذ امولك يقول لك اعلنت الافلاس روح لبيتك ولا احد يستطيع مقاضاته !!...

    يا اخوه نحن لا يهمنا افلاس عامة الغربيين فهم مفلسون وحفاة عاشوا برفاهيه على الاقتراض فهؤلاء عند الافلاس لا تحزن عليهم لانهم شرار الخلق اكلوا خيرات العالم وساعدوا الشياطين على ظلم البشر وسرقة خيرات الامم ...

    اللى نحن نحزن عليه عامة المسلمين اللى بيخسرو اموالهم من خلال حجز البنوك للاموال ومطالبة سداد الديون والا سجن او عذب او طورد


    يا اخوه امامكم شهرين عند هبوط الذهب اواخر الشهر اشتر فهو اخر هبوط تراه .. وخزن الطعام والماء وملابس الشتاء..

    وبس

    Tariqq
    زائر

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف Tariqq في الأربعاء يوليو 08, 2015 4:59 pm

    لسلام عليكم

    هل تقصد يا ولد الشقران ان العمله العالمية والتي يسعون اليها هي البت كوين (Bit Coin )  ؟
    وهل نشتري الان ذهب ام هذه العمله ؟؟
    ام نبدأ بشراء الذهب والتحويل لاحقا الى العمله العالمية الجديدة (ان كانت هي )؟؟

    وشكرا لك

    القحـطاني

    Posts : 122
    Join date : 25/12/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف القحـطاني في الأربعاء يوليو 08, 2015 6:30 pm

    اخوي د.هاني
    اخوي ولد الشقران

    ما رايكم فيما يحصل في الصين ؟!! هل هو تلاعب من المجموعة الغربية لايذائها وارغامها على تنفيذ مطالب ؟ واذا كان كذلك اليس هذا معناها انهم ما زالو يحكمون قبضتهم على الاقتصاد على الاقل حتى هذه الايام ؟؟ ماذا يحدث تحديدا ؟

    بارك الله فيكم

    ظاعن

    Posts : 14
    Join date : 01/07/2015

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف ظاعن في الأربعاء يوليو 08, 2015 11:17 pm

    سوق نيويورك للأوراق المالية تعلق التداول وتلغي كافة الأوامر المفتوحة في نفس الوقت الذي تعطلت فيه أنظمة خطوط طيران يونايتد أيرلاينز وعدد من المواقع الإلكترونية المالية مثل وول ستريت جورنال وزيرو هدج. ما تعليقك أخي ولد الشقران؟

    عبد العزيز

    Posts : 871
    Join date : 13/02/2015

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف عبد العزيز في الأربعاء يوليو 08, 2015 11:29 pm

    ظاعن كتب:سوق نيويورك للأوراق المالية تعلق التداول وتلغي كافة الأوامر المفتوحة في نفس الوقت الذي تعطلت فيه أنظمة خطوط طيران يونايتد أيرلاينز وعدد من المواقع الإلكترونية المالية مثل وول ستريت جورنال وزيرو هدج. ما تعليقك أخي ولد الشقران؟
    إغلاق بورصة الداون نيويورك
    الأسباب المعلنة مشاكل تقنية لكن الحقيقة تأجج مخاوف المتداولين
    http://www.infowars.com/n-y-stock-exchange-shuts-down/

    http://www.cnbc.com/id/102806720

    عبد الله الجزائري

    Posts : 975
    Join date : 19/08/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف عبد الله الجزائري في الخميس يوليو 09, 2015 6:34 am

    انهيارات في الاسواق الاسيوية
    https://www.google.com/finance?cid=15513676

    ولد الشقران

    Posts : 920
    Join date : 13/08/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف ولد الشقران في الخميس يوليو 09, 2015 9:12 am

    يا اخوه باءختصار سوق الاسهم مقرر تخفيضه فى منتصف الشهر السابع ولكن خوف الشياطين وكثير من المستثمرين من خسارة بلايين من المعاملات والتداولات المزيفه ادى لهبوط سريع ثم وقف السوق... يا اخوه قبل الانهيار الكبير فى الشهر العاشر سوف يقوم الشياطين ببيع الاسهم المزيفه بالسعر العالى واستبدالها بذهب وعقارات ثم شراء الاسهم من جديد باءسعار رخيصه ... هناك انكسار لسوق الاسهم قادم بيفلس كثير من الشركات العالميه وغيرها ومنها يتم تسريح الموظفين حتى ياءتى انكسار البوند الهائل فى الشهر العاشر اللى بيفلس الافراد .. انتبهوا لسوق الاسهم والتاءرجح لفوق والى تحت خلال الشهرين القادمين .... الشياطين الان بيسحبوا الاموال المزيفه من شركاتهم الوهميه ويشترون ذهب وعقارات ..


    وبس

    ولد الشقران

    Posts : 920
    Join date : 13/08/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف ولد الشقران في الخميس يوليو 09, 2015 9:40 am

    الرجل الكبير كتب:ما الأضرار المنتظرة اذ صح كل الكلام عن هده الانهيارات الاقصادية؟ ؟؟؟


    انظر الان للفيلم الصغير اللى يحدث فى اليونان ..الناس ما تستطيع سحب اموالها ولا يوجد بنوك مفتوحه .. اترك لك التفكير شلون بيكون حال العالم بدون مال وحينما تقوم البنوك بحجز سيارتك او بيتك وووو لانك لا تستطيع سداد ديونك لانك عاطل عن العمل ..

    هل تستطيع دفع فاتورة الماء الكهرباء.. هل تستطيع شراء الطعام والغذاء اللى بيكون باءسعار عاليه.. هل تستطيع التصدير والاستيراد والسفر ووووو ...نعم سوف نكون فى عالم اخر

    وبس

    ولد الشقران

    Posts : 920
    Join date : 13/08/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف ولد الشقران في الخميس يوليو 09, 2015 9:42 am

    علي عبدالله كتب:د صالح السعدون كتب في تويتر عن تحالف رباعي يتكون من روسيا والسعودية وسوريا والاردن!!!
    ويدعي حسب كلامه انه ضد التواجد الايراني في الشام!!
    وهذه بعض تغريداته عن السيناريو المطروح الآن

    ‏عاصفة الجنوب بدأت من اسبوع
    مجموعات منتقاة من المعارضة المعتدلة
    كنواة فقط ، يتبعها مساندة من
    الجيش الأردني انطلقت ‎

    ‏ ‏واحتلت درعا ، انضمت ألوية من الجيش السوري
    للعاصفة بأوامر بشار ، وستتوالى انضمام مرتب
    لألوية أخرى حتى يكتمل زخم الجيش ‎..

    ‏المتوجه لدمشق ويحاصر دمشق
    بعد قتل كل من هو من الحرس الثوري
    حزب الله داعش الأحرار الجيش الحر
    وكل اتباع ايران وتركيا وبعد تطويق‎...

    ‏دمشق وحمايتها تماما يسلم بشار
    السلطة لمناف طلاس ويحل حزب البعث
    ويشكل نظاما تعدديا جديدا بعيدا عن
    الأدلجة وتبدأ القضاء على الثورة ‎.
    ماذا تقول استاذنا الغالي ولد شقران؟
    وبس على قولتك




    اخوى كلام اعلامى صورى ساذج .. هذا السعدون متخلف لا يفهم بالسياسه شئ ..الحين روسيا حليفتها ايران وسوريا تعتقد انهم بيتخلون عن حلفائهم للاحذيه مستهلكه قديمه انتهت مدة صلاحيتها ..

    وبس

    ولد الشقران

    Posts : 920
    Join date : 13/08/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف ولد الشقران في الخميس يوليو 09, 2015 9:43 am

    ظاعن كتب:
    عبد الله الجزائري كتب:وفاة نائب رئيس بنك جي بي مورغان.  في ظروف غامضة

    أتمنى من ولد الشقران إفادتنا حول نفوق كبار رجالات البنوك على مدار السنتين الفارطتين في ظروف غامضة، بالإضافة إلى استقالة رئيس بنك كريدي سويس قبل شهرين أيضا. هل هي محاولة لإسكاتهم؟ وما الذي يدور خلف الكواليس حتى يبرر الإقدام على اتخاذ حلول جذرية هكذا؟



    اخوى  هذا ليس انتحار هذا تغيير هويه !!.. هؤلاء لهم دور كبير فى عمليات غسل الاموال وبيع شركات وهميه ... يقوم الشياطين بحمايتهم وتغيير اسمائهم بعد اعلان الانتحار ... هم يعيشون الان فى جزر باسماء جديده وفى عالم المال والرفاهيه والبذخ ..

    وبس

    ولد الشقران

    Posts : 920
    Join date : 13/08/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف ولد الشقران في الخميس يوليو 09, 2015 9:45 am

    وجنان كتب:اخي ولد االشقران بداية شعلة الحرب بين اسرائيل ومن ؟

    تقصد الحرب بين اسرائيل  و   الدولة الكرتونية على قولتك ام من ؟


    ومالغرض من دخول اسرائيل في حرب ؟

    هل من اجل السيطرة على سيناء مثلا واحكام قبضتها على قطاع غزة وتدمير حماس


    بارك الله فيك .. اولا نحن لا نعترف بذلك الكيان الصهيونى اللقيط ولا نعترف بالمسمى الجديد لهم فهذا المسمى لنبى الله يعقوب ويخسون ان يكونوا من اتباع النبى يعقوب عليه الصلاة والسلام .. هذا المسمى للاسف جاء مع قناة الدجل الجزيره فى الجيل الجديد!! وسابقا ما نعرف الا الكيان الصهيونى وبيت المقدس المحتل ...

    بالنسبه لسؤالك خطتهم النهائيه مواجهه بين العرب واليهود مما يجعل الغرب ياءتى لحماية الكيان الصهيونى وجعلهم حكام الارض طبقا لدجل الانجيليين والصهاينه .. لذلك اصطنعوا دوله كرتونيه لان القاعده راح سوقها ... خماس وفتخ حركتان تم اصطناعهما من قبل اليهود وهؤلاء لا يمثلون الاسلام..

    وبس

    رجل يحب المطر

    Posts : 336
    Join date : 16/10/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف رجل يحب المطر في الخميس يوليو 09, 2015 2:28 pm

    السلام عليكم...

    اخوي ولد الشقران... بارك الله فيك

    الملاحظ الان... ان الاسواق الاوروبية هادئه جدا.. ولايوجد بها ذعر او خوف او قلق من الازمة اليونانية...

    حتى اليورو مازال متماسك.......


    ماهو تعليقك....

    رجل يحب المطر

    Posts : 336
    Join date : 16/10/2014

    رد: هدنة الشياطين مع خدامهم المجوس واتفاقهم على امة الاسلام 2 !!

    مُساهمة من طرف رجل يحب المطر في الخميس يوليو 09, 2015 2:31 pm

    ولد الشقران كتب:
    علي عبدالله كتب:د صالح السعدون كتب في تويتر عن تحالف رباعي يتكون من روسيا والسعودية وسوريا والاردن!!!
    ويدعي حسب كلامه انه ضد التواجد الايراني في الشام!!
    وهذه بعض تغريداته عن السيناريو المطروح الآن

    ‏عاصفة الجنوب بدأت من اسبوع
    مجموعات منتقاة من المعارضة المعتدلة
    كنواة فقط ، يتبعها مساندة من
    الجيش الأردني انطلقت ‎

    ‏ ‏واحتلت درعا ، انضمت ألوية من الجيش السوري
    للعاصفة بأوامر بشار ، وستتوالى انضمام مرتب
    لألوية أخرى حتى يكتمل زخم الجيش ‎..

    ‏المتوجه لدمشق ويحاصر دمشق
    بعد قتل كل من هو من الحرس الثوري
    حزب الله داعش الأحرار الجيش الحر
    وكل اتباع ايران وتركيا وبعد تطويق‎...

    ‏دمشق وحمايتها تماما يسلم بشار
    السلطة لمناف طلاس ويحل حزب البعث
    ويشكل نظاما تعدديا جديدا بعيدا عن
    الأدلجة وتبدأ القضاء على الثورة ‎.
    ماذا تقول استاذنا الغالي ولد شقران؟
    وبس على قولتك




    اخوى كلام اعلامى صورى ساذج .. هذا السعدون متخلف لا يفهم بالسياسه شئ ..الحين روسيا حليفتها ايران وسوريا تعتقد انهم بيتخلون عن حلفائهم للاحذيه مستهلكه قديمه انتهت مدة صلاحيتها ..

    وبس

    اخوي بارك الله فيك.. السعدون لم يآتي يكلام من رآسه


    فعلا روسيا ترغب في حلف يتكون من السعودية وسوريا وقطر وتركيا لمواجهة داعش

    وتم اعلان روسيا رسميا..


    لكن السؤال هل سيرضى صهاينة الغرب بهذا الحلف..؟؟


    المعروف الان فوضى في الشرق الاوسط


      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يونيو 23, 2018 12:21 am